الولايات المتحدة تتشاور مع حلفائها للردّ "بقوة" على إطلاق كوريا الشمالية صاروخاً بالستياً

09 : 38

أعلن البيت الأبيض أنّ الولايات المتّحدة تشاورت مع اليابان وكوريا الجنوبية للردّ "بقوة" على إطلاق كوريا الشمالية صباح اليوم الثلثاء صاروخاً بالستياً حلّق فوق اليابان وسقط في المحيط الهادئ.


وأجرى مستشار الأمن القومي جايك ساليفان محادثات منفصلة مع نظيريه الكوري الجنوبي والياباني لبلورة رد "دولي مناسب وقوي".


وقالت المتحدّثة باسم ساليفان آدريين واتسون في بيان إنه أعاد التأكيد على "الالتزام الراسخ" للولايات المتّحدة الدفاع عن اليابان وكوريا الجنوبية.



وإطلاق الصاروخ البالستي المتوسط المدى الذي حلق فوق الأراضي اليابانية هو الأول من نوعه منذ 2017 ويشكل تصعيداً في حملة التجارب على الأسلحة التي تجريها بيونغ يانغ.

وقال الجيش الكوري الجنوبي إنه رصد إطلاق هذا الصاروخي الباليستي الذي قطع مسافة 4500 كيلومتر تقريبا على ارتفاع 970 كيلومتراً بسرع قريبة من ماك 17 محلقا فوق الأرخبيل باتجاه الشرق.



وفي حدث نادر، تسبّبت هذه التجربة الصاروخية الكورية الشمالية بتفعيل نظام الإنذار المبكر "جي-أليرت" في اليابان، إذ ظهر على شاشات التلفزيون الوطني "إن إتش كي" تحذير يدعو سكان المناطق الشمالية والشمالية الشرقية للاحتماء داخل مبان أو تحت الأرض.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.