بايدن: لا علاقة للدّولار بالمشاكل الاقتصاديّة في العالم

08 : 10

أعلن المكتبُ الإعلاميّ في البيت الأبيض، أنّ الرّئيس الأميركيّ، جو بايدن، رفضَ الاعترافَ بتأثير الدّولار الأميركيّ على المشاكل القائمة في الاقتصاد العالميّ.


وأضاف الرئيس الأميركيّ: "تنحصر القضيّة في نقص النموّ الاقتصاديّ والسياسة المعقولة في الدول الأخرى، لا في الولايات المتحدة"، مشيراً إلى قضيّة "التضخُّم العالميّ التي تزدادُ سوءاً في دولٍ أخرى، أكثر ممّا هي عليه في الولايات المتحدة". وقال: "اقتصادنا قوي للغاية".


وأفاد صندوقُ النقد الدوليّ في تقريرٍ جديدٍ له، الجمعة، بأنّ الارتفاع الحادّ في قيمة الدولار الأميركيّ خلال هذا العام، وصعوده إلى مستوى قياسي منذُ سنة 2000، أدّى إلى عواقبَ اقتصاديةٍ كبيرةٍ في كلّ بلدان العالم تقريباً.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.