بوشكيان التقى أعضاء منتدى الأعمال اللبناني الأردني

18 : 27

إلتقى وزيرُ الصّناعة في حكومة تصريف الأعمال جورج بوشكيان، أعضاء "منتدى الأعمال اللبنانيّ الأردنيّ" أثناء زيارته الأخيرة إلى الأردن.


وتمّ الإعلان عن تأسيس المنتدى في عمان وفقاً لأحكام قانون الجمعيّات الأردنيّ ووزارة الصناعة والتجارة.


وانتُخِبَت هيئةٌ إداريّة مكوّنة من 9 أعضاء هم: نسيم الدادا رئيساً، رمزي قندلفت نائباً للرئيس، شربل قبلان أميناً للصّندوق، وإياد الحلبي أميناً للسرّ، بالإضافة إلى عضويّة كلٍّ من السيدات والسادة: رولا متى، خالد الخطيب، وسيم جمعة، سيمون رعد، وميشال البيطار.


وباشرت الهيئةُ الإداريّة عقدَ اجتماعاتها ووضع الخطط الملائمة لتحقيق أهدافها العامّة.


وهنأ بوشكيان الدادا على انتخابه رئيساً للمنتدى، ودعاه والأعضاء إلى "العمل المشترَك البنّاء لترسيخ الشّراكات بين مجتمعَي الأعمال في كلٍّ من لبنان والأردن، وفتح الآفاق في ما بينهما لتتعدّى بيروت وعمان إلى معظم العواصم العربية ومنطقة الشرق الأوسط".


كما ونصحَ أعضاء المنتدى "المعروفين بالنجاح، كلّ في ميدانه، إلى التنافس والتبادل بين بعضهم في إطار التّكامل، لزيادة حجم الأعمال".


ويهدف المنتدى إلى "توفير بيئةٍ مناسبةٍ لترسيخ العلاقات بين رجال الأعمال والمستثمرين اللبنانيّين والاردنيين، وتفعيل آفاق التجارة في كلا البلدَين، والتي تتضمَّنُ ترويج المنتجات والخدمات والاستشارات التي تشمل قطاعات وتخصّصات عدة".


ومن غايات المنتدى أيضاً، "تقديم الدعم والمساندة لأصحاب الأعمال والمدراء التنفيذيّين اللبنانيّين المقيمين في الأردن في ما يخصُّ أعمالهم وتشبيكهم مع نظرائهم الأردنيين للبحث في سبل التعاون".

إشارة إلى أنّ عددَ أبناء الجالية اللبنانيّة في الأردن يصل إلى نحو 11 ألف لبناني ولبنانية، منخرطين في نسيج المجتمع المحلي ويشكلون قيمة مضافة في مجتمع الأعمال والمستثمرين في مختلف المجالات والقطاعات.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.