كييف تتصدّى لمحاولات تقدّم روسيّة

02 : 00

بعد نكساتها الميدانية المتتالية تُحاول موسكو استعادة بعض من الزخم العسكري على الأرض في أوكرانيا من دون جدوى حتّى اللحظة، حيث ذكرت هيئة أركان الجيش الأوكراني أن قواتها تصدّت لمحاولات تقدّم روسية قرب 5 مستوطنات في منطقة دونباس في شرق البلاد، فيما كشف حاكم مقاطعة خيرسون ياروسلاف يانوشيفيتش أن القوات الروسية قصفت منطقة خيرسون 54 مرّة خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ما أسفر عن مقتل شخص وإصابة اثنين، من بينهم طفل.

واعتبر يانوشيفيتش أن روسيا استهدفت عمداً البنية التحتية المدنية والمدنيين، لافتاً إلى تضرّر عدد من المباني السكنية ومؤسّسة تعليمية من جرّاء القصف، بينما تعرّضت 8 قرى مجاورة للقصف. كما رأى أن «القوات الروسية تواصل استخدام أساليب الإرهاب».

وأفادت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الأوكرانية بأنّ القوات الأوكرانية صدّت خلال اليوم الماضي هجمات روسية بالقرب من ستلماخيفكا في مقاطعة لوغانسك، وبيلوغوريفكا ومارينكا وفيركنوكاميانسك وسبيرن في مقاطعة دونيتسك، مشيرةً إلى أن الجيش الأوكراني ضرب مركزَين للقيادة و11 مركزاً روسيّاً للمعدّات والأفراد العسكريين، وموقعاً استراتيجيّاً آخر للجيش الروسي خلال الفترة نفسها.

وعلى صعيد آخر، أوضحت الإدارة العسكرية في كييف أن الكهرباء والمياه والتدفئة وخدمة الهاتف الخلوي «تمّت استعادتها بالكامل تقريباً» في العاصمة، بعد أن وصلت أعمال الإصلاح في شبكة الكهرباء إلى مرحلتها النهائية، لافتةً إلى أن معظم سكان كييف بات بمقدورهم الحصول على الكهرباء في المنزل اعتباراً من صباح أمس.