ممثّلات إيرانيات في احتجاجٍ صامت

02 : 00

نظّمت مجموعةٌ من الممثّلين الإيرانيين احتجاجاً صامتاً شاركت فيه ممثِّلات من دون حجاب، في بادرة تضامُن مع الاحتجاجات التي اندلعت إثر مقتل الشابة مهسا أميني، حسبما أظهر مقطع فيديو نُشر على شبكات التواصل الاجتماعي. وتظهر فيه الممثلة والمخرجة سهيلة غولستاني وهي ترتدي الأسوَد، وتمشي باتجاه الكاميرا ثم تستدير لتكشف أنها لا ترتدي الحجاب. ثمّ تنضم إليها تسعُ نساء للقيام بالحركة ذاتها، كما يفعل خمسةُ رجال. ونشرت غولستاني مقطع الفيديو على حسابها على «إنستغرام»، حيث كتبت: «انتهى العرض وكُشفت الحقيقة». وأضافت: «أبطالنا الحقيقيون هم الأشخاص المجهولون». كذلك، شارك المخرج الإيراني حميد بورارازي في الفيديو وشاركه على صفحته.

من جهته، أشار موقع Iran Wire إلى أنّ كلّ الذين ظهروا في الفيديو هم ممثّلون إيرانيون، ويبدو أنه جرى تصويره في حديقةٍ ما. وقام العديد من الممثلات الإيرانيات خلال الحركة الاحتجاجية بتحرّكاتٍ لكسر المحرَّمات عبر خلع الحجاب، الذي يُعَدّ إلزامياً للنساء في الأماكن العامة.