الأحرار: الدولار الجمركي بدعة والعصيان المدني آتٍ

12 : 45

عقد المجلس الأعلى في حزب الوطنيين الأحرار اجتماعه الدوري برئاسة النائب كميل دوري شمعون وحضور الأعضاء. توقف المجتمعون عند ما اعتبروه "بدعة الدولار الجمركي" ورأوا فيه "عملا شيطانيا للقضاء نهائيا على الشعب اللبناني في ظل دولة فاشلة وأجور مجمدة لا تكفي لسد الحاجات الأساسية. هذا التمويل الذي يعتمد على مفعول رجعي معطوف على نسب مئوية سيضرب القطاع الخاص ويؤدي حتما إلى ارتفاع عدد العاطلين عن العمل ونسبة الفقر المدقع في لبنان".


وقالوا في بيان إثر الاجتماع: "إن المنظومة الحاكمة ماضية في ضرب ركائز الدولة وخطتها واضحة المعالم: إنها تشجع على التهريب والسرقة عبر إفقار الناس وإقفال المؤسسات. وبالتالي العصيان المدني لا بد آت. هذا ويرى حزب الوطنيين الأحرار في الأمن الوقائي المستجد على الساحة اللبنانية ضرورة حيوية في ظل جريمة متنقلة باتت البلديات عاجزة عن احتوائها نظرا لعدم صرف المستحقات المالية لها".


واعتبر المجلس الاعلى أن "عدم انتخاب رئيس للجمهورية يصب حتما في مصلحة حزب الله للسيطرة على البلاد وبالتالي انتهاكا للسيادة الوطنية"، ورأى "في حال الاستمرار في سياسة التعطيل ضرورة المطالبة بتطبيق سريع اللامركزية الإدارية والمالية الموسعة تفاديا للوقوع في الطلاق البغيض".