عبد اللهيان: أمن لبنان من أمن إيران

10 : 38

كان لافتاً التزامن بين تشديد المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس، أمس على أنّ "من فرضت عليهم العقوبات في لبنان يعملون على تقويض الحكومة اللبنانية" وبين جولة مساعد رئيس مجلس الشورى الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على المسؤولين أمس، ولقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري، وتحويله "الثلاثية" الشهيرة إلى رباعية "الشعب والجيش والمقاومة والحكومة".



وفيما أكّدت أورتاغوس أنّ العقوبات الأخيرة استهدفت أشخاصاً "يقومون بمساعدة إيران في سلوكها المزعزع وهذا ما لن نتسامح معه"، توقعت ألا يكون من خيار أمام الإيرانيين "سوى التفاوض، وإلا فإنهم سيظلون تحت العقوبات التي جرى فرضها"، وشدّدت على أن وزير الخارجية مايك بومبيو لديه مصلحة في الحفاظ على استقرار وأمن لبنان.


في المقابل، أصرّ عبد اللهيان على ربط لبنان أمنياً بإيران وقال "نحن على قناعة بأن الأمن في لبنان هو أمن للمنطقة وللجمهورية الإسلامية الإيرانية". مع هذا، وجد عبد اللهيان الوقت للتأكيد على "وجوب أن يبقى لبنان بعيداً من كل الأزمات في المنطقة".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.