تماثُل 5 إصابات للشفاء وشدياق: سأنضمّ إلى المتعافين قريباً

03 : 20

القوى الأمنية شريكة في مواجهة "كورونا" (فضل عيتاني)

أعلنت الوزيرة السابقة مي شدياق إصابتها بفيروس "كورونا"، وأوضحت في بيانها: "بعد عودتي من العاصمة الفرنسية باريس في الأسبوع الماضي، ظهرت لدي بعض العوارض المشابهة لعوارض الإصابة بكورونا ما استدعى التزامي فوراً بالحجر المنزلي. وأجريت السبت فحوصات طبية في مستشفى Hotel Dieu للتأكد من سبب العوارض. وبعد ظهور نتائج التحاليل طلب مني التوجه إلى المستشفى للعلاج بعد تأكيد اصابتي بالفيروس". وأضافت: "حالتي ليست حرجة وسأنضم قريباً ان شاء لله الى لائحة المتعافين من فيروس كورونا".

وسُجلت خروقات عدّة امس لقرار التعبئة العامة، وارتفع عدد الاصابات بـ"كورونا" الى 267 إصابة، وتماثلت 5 إصابات للشفاء كما ذكر التقرير اليومي الصادر عن مستشفى رفيق الحريري الجامعي، بعدما جاءت نتيجة فحص الـ PCR سلبية في المرتين وتخلصها من عوارض المرض كافة.

وأكد التقرير ان مجموع الحالات التي ثبتت مخبرياً إصابتها بالفيروس والتي عزلت في منطقة العزل الصحي في المستشفى وصل الى 59 حالة، منها 9 إصابات تم نقلها من مستشفيات أخرى الى مستشفى الحريري. وأعلن انه "بناء لتوجيهات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العامة تم اخراج حالتين مصابتين من المستشفى الى الحجر المنزلي، وذلك بعد تأكيد الطبيب المعالج شفاء المريض سريرياً وإبلاغه بكل التدابير والإرشادات المتعلقة بالحجر المنزلي، لجهة التعامل مع الآخرين والنظافة الشخصية وكيفية تناول الطعام وكيفية التخلص من القمامة ومراقبة الحرارة يومياً".

وأعلن مستشفى سيدة المعونات الجامعي شفاء 5 أفراد من طاقمه التمريضي بعد اعادة اجراء الفحوصات المخبرية لهم وظهور نتائجهم سلبية.

ونشرت غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث التقرير اليومي بشأن الفيروس حيث سجّل 267 حالة مثبتة، مع تسجيل 19 حالة جديدة. إشارة إلى أن 8 حالات تعافت ولا تزال هناك 4 حالات حرجة والوفيات لا يزال يبلغ عددها 4.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.