1168

الإصابات

26

الوفيات

699

المتعافون

الفلسطينيّون يقطعون الاتصال مع إسرائيل والـ"CIA"

02 : 00

هل يُفجّر الاحتقان الفلسطيني انتفاضة جديدة؟ (أ ف ب)

أوقف الفلسطينيّون كلّ أشكال الاتصال مع الجانب الإسرائيلي منذ إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس الثلثاء إنهاء التنسيق الأمني وكلّ التفاهمات مع الحكومتَيْن الأميركيّة والإسرائيليّة.

وأكد المتحدّث باسم الأجهزة الأمنيّة الفلسطينيّة اللواء عدنان الضميري لوكالة "فرانس برس" أنّه "منذ إعلان عباس، لا يوجد أي شكل من أشكال الاتصال مع الجانب الإسرائيلي، حتّى في شأن أي قضيّة يوميّة كما كان الأمر عليه في السابق".

وقال الضميري: "تمّ إبلاغ الموظّفين في القطاعات الحيويّة بعدم السماح لهم بالاتصال مع أي مسؤول من الجانب الإسرائيلي، لا في قضايا تتعلّق بالمرضى أو الزراعة أو أي شيء آخر"، مضيفاً: "هذه المرّة مثلاً، إذا دخل إسرائيلي عن طريق الخطأ إلى الأراضي الفلسطينيّة، لن تتمّ إعادته إلى إسرائيل مباشرةً كما جرت العادة، إنّما سيتمّ تسليمه إلى الصليب الأحمر".

كما كان أمين سرّ منظّمة التحرير الفلسطينيّة صائب عريقات قد أعلن الخميس توقف الأجهزة الأمنيّة الفلسطينيّة عن تبادل المعلومات مع وكالة الاستخبارات المركزيّة الأميركيّة "سي آي أيه". وقال: "تمّ إخطار الاستخبارات الأميركيّة قبل 48 ساعة بأنّ الاتفاق معهم لم يعُد ساري المفعول".

كذلك، هدّد رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز الخميس بإعادة النظر في العلاقة مع إسرائيل في حال مضت قدماً بخطّتها لضمّ إراض فلسطينيّة. وقال الرزاز: "لن نقبل بالإجراءات الإسرائيليّة الأحاديّة لضمّ أراض فلسطينيّة، وسنكون مضطرّين لإعادة النظر بالعلاقة مع إسرائيل بكافة أبعادها".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.