خفايا

02 : 00

نائبان من حزبين على خلاف، اغتنما فرصة اجتماع اللجان النيابية لمحاولة نقل "رسائل تهدئة" بين الجانبين.

عُلم أن النائب محمد رعد لم يعارض مبدأ المداورة الذي طرح على الطاولة ضمن خطة الرئيس ماكرون في منزل السفير الفرنسي، بل الاعتراض الوحيد كان على الانتخابات النيابية المبكرة.

تواصل مرجع روحي مع رئيس تكتل نيابي طالباً منه عدم عرقلة المبادرة الفرنسية والإصرار على المداورة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.