الروبوت الصيني يبدأ مهمة استكشافية في المريخ

02 : 00

غادر الروبوت الصيني "تشورونغ" منصة هبوطه على المريخ، بعد أسبوع من وصوله ليبدأ استكشاف سطح الكوكب الأحمر. وتعتبر عملية إرسال هذا الروبوت إلى المريخ الأولى من نوعها للدولة التي اطلقت في العام 2020 مهمة "تيانوين - 1" غير المأهولة، وقد سُمّيَت تيمّناً بإسم المسبار الذي أرسل إلى الفضاء والمكوّن من مركبة مدارية (تدور حول المريخ) ومركبة هبوط على متنها "تشورونغ" الذي هبط في منطقة من الكوكب الأحمر تسمى "يوتوبيا بلانيتيا"، وهي سهل شاسع في نصف الكرة الشمالي للمريخ. وأرسل "تشورونغ" الذي يزن حوالى 240 كيلوغراماً ويعني اسمه إله النار في الأساطير الصينية، صوره الأولى الأربعاء. وينبغي أن يجري أيضاً تحاليل للتربة والغلاف الجوي ورسم خرائط للكوكب الأحمر. وهذا المسبار مجهّز بألواح شمسية لتزويده بالطاقة ومن المفترض أن يعمل لمدة ثلاثة أشهر.

وتم تجهيز العربة الجوالة أيضاً بكاميرات ورادارات ومستشعرات ليزر ستسمح لها بدراسة البيئة وتحليل تكوين صخور المريخ. ويفترض أن تبحث المهمة أيضاً عن إشارات محتملة لحياة سابقة.

وتستثمر بكين مليارات الدولارات لتلحق بالولايات المتحدة وروسيا في المجال الفضائي. وأرسلت في العام 2003 أول مواطن صيني إلى الفضاء هو يانغ ليووي الذي دار 14 مرة حول الأرض في غضون 21 ساعة. وسجّلت بكين إنجازاً كبيراً غير مسبوق عالمياً في كانون الثاني 2019 إذ نجحت في إنزال روبوت مسيّر على جانب القمر المظلم. وتعتزم الدولة الآسيوية العملاقة تجميع محطة للفضاء قبل 2022. وستصبح الصين بذلك ثالث بلد في العالم يبني بوسائله الخاصة محطة كهذه بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.