ترودو يصف عمليّة الدهس بـ"الهجوم الإرهابي"

02 : 00

ندّد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أمس بما اعتبره "هجوماً إرهابياً"، بعد مقتل 4 أفراد وإصابة طفل من عائلة مسلمة دهساً بشاحنة صغيرة كان يقودها شاب في مدينة لندن في مقاطعة أونتاريو مساء الأحد.

وقال ترودو خلال خطاب أمام مجلس العموم إنّ "هذه المجزرة لم تكن حادثاً. إنّها هجوم إرهابي دافعه الكراهية في قلب أحد مجتمعاتنا"، مضيفاً: "نأمل جميعاً في أن يتعافى الطفل من جروحه سريعاً، رغم علمنا بأنّه سيعيش وقتاً طويلاً مع الحزن وعدم الفهم والغضب الذي تسبّب به هذا الهجوم الجبان المعادي للمسلمين".

وذكّر بهجمات استهدفت المسلمين في كندا منذ إطلاق النار في مسجد كيبيك، والذي خلّف 6 قتلى العام 2017، واعداً خصوصاً بتعزيز التصدّي للمجموعات المتطرّفة. وأوقف المهاجم ناثانييل فيلتمان (20 عاماً)، ووجّهت إليه 4 تهم بالقتل المتعمّد، بينما نُقِلَ طفل في عامه التاسع من العائلة نفسها إلى المستشفى في حال خطرة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.