توضيح من نقيب الصيادلة

02 : 00

ردّاً على ما ورد في احدى زوايا "خفايا" عن ارتياب أوساط القطاع الصحي من استثناء وزير الصحة في مداهماته المستودع الرئيس التابع لنقيب الصيادلة، اوضح نقيب الصيادلة في لبنان غسان الامين في ما خصّ مستودعه المعروف بإسم "شركة المستودع الطبي للصيادلة ش. م. ل PMD " بأنّ "التفتيش الصيدلي قد قام بزيارة وتفتيش مستودعنا ثلاث مرات على التوالي خلال الفترة المنصرمة وقام بالكشف على مخزون الادوية لدينا في المستودع عبر مقارنة كميات الادوية المسلّمة من المستوردين الينا بكميات الادوية المسلّمة منّا الى الصيدليات، فتبين للتفتيش الصيدلي التزام مستودعنا بالقوانين المرعية الاجراء، وعدم وجود أي كميات من الادوية المدعومة المخزنة لدينا". وشرح "ان طبيعة عملنا ونشاطنا كمستودع عام يقتصر على شراء الادوية من المستوردين لنقوم من ثم ببيعها الى الصيدليات. بناء عليه، ومنذ بدء الازمة الناتجة عن ملف الادوية المدعومة من مصرف لبنان، امتنع كافة المستوردين عن تسليمنا الادوية المدعومة وبات هؤلاء يقومون ببيع وتوزيع الادوية المدعومة مباشرة الى الصيدليات بكميات قليلة جداً وبدون المرور بالمستودعات. فباتت المستودعات فارغة تماماً من الادوية المدعومة، وهذا الواقع ثابت وموثّق من خلال محاضر التفتيش المنظمة من قبل مفتشي وزارة الصحة العامة كما ومن خلال فواتير الشراء المقيّدة في سجلاتنا".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.