روسيا: فوز مرتقب لـ"حزب بوتين"

02 : 00

يتّجه حزب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى الفوز في الإنتخابات التشريعية في روسيا، في غياب معارضة حقيقية بعد استبعاد حركة المعارض الأبرز للكرملين أليكسي نافالني، المسجون حاليّاً، وعرقلة الوصول إلى نصائحها في شأن التصويت من جانب شركتَيْ "غوغل" و"آبل" تحت ضغط من موسكو. ويُتوقع أن يفوز في الإنتخابات التي استمرّت 3 أيّام من الجمعة إلى الأحد، حزب "روسيا الموحّدة" الحاكم رغم تراجع شعبيّته، بعد أشهر من القمع أضعفت إلى حدّ بعيد منتقدي "القيصر الروسي". ويهدف الاقتراع إلى انتخاب 450 نائباً في مجلس الدوما، أحد غرفتَيْ البرلمان الروسي، الذي يُسيطر عليه حالياً حزب "روسيا الموحّدة". وتُجرى أيضاً انتخابات محلّية وإقليمية.

وبينما دُعي حوالى 108 ملايين روسي للتصويت، تخطّت نسبة المشاركة في الإنتخابات التشريعية 40 في المئة، بحسب اللجنة الإنتخابية.

ونظراً إلى عدم السماح لأي شخص مناهض للكرملين تقريباً بالترشح للإنتخابات، أسّس أنصار نافالني استراتيجية أطلقوا عليها تسمية "التصويت الذكي"، بهدف دعم المرشّحين، الذين غالباً ما هم شيوعيون، الأوفر حظّاً لمقارعة مرشّحي الحزب الحاكم "روسيا الموحدة".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.