شي يُشيد بميركل: "صديقة قديمة" للصين

02 : 00

أشاد الرئيس الصيني شي جينبينغ أمس بالمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي ستُغادر السلطة قريباً، معتبراً أنها "صديقة قديمة" للصين، بحسب ما نقل التلفزيون الحكومي.

وجاء تصريح شي خلال مقابلة من بكين مع ميركل عبر الفيديو، وهي من الوسائل المفضّلة للزعيم الصيني الذي لم يُغادر بلاده منذ ظهور الوباء لأسباب تتعلّق بالسلامة.

وأثنى شي على "المحادثات العميقة" مع المستشارة الألمانية على مرّ السنين، والتي سمحت "بالتطوير المنتظم والمتين للعلاقات الثنائية". وقال الرئيس الصيني الذي ارتسمت على محياه ابتسامة واسعة خلال المقابلة التي نقلتها شاشات عملاقة: "نحن لا ننسى أبداً أصدقاءنا القدامى. أبواب الصين ستبقى دائماً مشرّعة لكم".

وأشار شي إلى أن الاتصالات الناجحة مع ألمانيا "تُثبت أن العلاقات بين الدول يُمكن أن تتجنب انتصار طرف على آخر"، وفي ذلك إشارة واضحة إلى الولايات المتحدة، التي غالباً ما تتهمها الخارجية الصينية بتفضيل مصالحها من دون الاكتراث لمصالح الآخرين.

وفي الختام توجّه شي إلى ميركل قائلاً: "آمل في أن يُحافظ الاتحاد الأوروبي على استقلاليّته"، إزاء الولايات المتحدة، و"أن يحمي مصالحه بالفعل".

ويأتي هذا الاتصال فيما يُطالب الاتحاد الأوروبي بمزيد من الإستقلالية إزاء الولايات المتحدة، ولكن في جو من انعدام الثقة بالصين والصراع الجيوسياسي معها، لا سيما على صعيد التجارة وتايوان وبحر الصين الجنوبي وحقوق الإنسان.

ولطالما عملت ميركل، التي حكمت ألمانيا منذ نهاية 2005، من أجل التقارب مع بكين، بسبب الدور الديبلوماسي والاقتصادي الأساسي للعملاق الآسيوي وأهمّية السوق الصينية للصناعة الألمانية.

وكانت العلاقات الصينية - الألمانية جيّدة عموماً خلال السنوات الـ16 الماضية، على عكس العلاقات بين بكين والدول الأوروبّية الأخرى، والتي شهدت توتراً، كما هو الحال مع فرنسا والمملكة المتحدة والسويد وليتوانيا أخيراً.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.