عناصر "طالبان" يعتدون على صحافيين في كابول

02 : 00

خلال إعتداء عناصر "طالبان" على أحد الصحافيين أمس (أ ف ب)

تعرّض عدد من الصحافيين للضرب على يد عناصر "طالبان" لمنع تغطية تظاهرة نسائية في وسط كابول أمس، فيما استطاعت هذه المجموعة المكوّنة من 20 امرأة أن تسير بشكل استثنائي في وسط العاصمة لأكثر من ساعة ونصف للدفاع عن حقّهنَ في الدراسة والعمل، من دون أن يتعرّضنَ للضرب أو الإعتقال من قبل "طالبان".

وردّدت المتظاهرات شعارات "بطالة وفقر وجوع" و"نُريد العمل"، بينما طالبنَ بإعادة فتح مدارس الفتيات. وقامت المتظاهرات اللواتي أحاطت بهنَّ قوات أمن مسلّحة تابعة لحركة "طالبان"، برفع لافتات صغيرة كُتب عليها: "لا يحق لنا العمل!".

ولم تتعرّض النساء لهجمات جسدية أثناء المسيرة، ولكن حاول عناصر "طالبان" مقاطعتهنَ مرّات عدّة، خصوصاً لفظيّاً. ومُنِعَت وسائل الإعلام الحاضرة من الاقتراب من المسيرة أو تصويرها وتصدّى مقاتلو "طالبان" للصحافيين بعنف، إذ تعرّض صحافي للضرب بعقب بندقية ثمّ طُرِدَ من المسيرة، وهدّده أحد عناصر "طالبان" المتواجدين.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.