بعدما تمكنت من جمع 60 توقيعاً وطلب دعوة طارئة لعقد اجتماع مجلس المندوبين

هل تتكرر انتفاضة مندوبي رابطة الأساتذة المتفرغين في "اللبنانية" على أحزابهم؟

02 : 00

علمت "نداء الوطن" ان حركة المعارضة في مجلس مندوبي رابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية (البالغ عددهم 159 مندوباً) قد تمكّنت من جمع أكثر من ثلث عدد المندوبين، أي 60 توقيعاً، ما يلزم هيئة مجلس المندوبين لدعوته للانعقاد. وفي حال دعوة اجتماع مجلس المندوبين، بناء على نظام الرابطة الداخلي، يمكن ان يصار الى نقض قرار اللجنة التنفيذية للرابطة بوقف تعليق بدء العام الجامعي، بناء على الاتفاق الحاصل بين الهيئة التنفيذية ورئيس الحكومة ووزير التربية ورئيس الجامعة والعودة الى نقطة البداية. هل ينقض مجلس المندوبين قرار اللجنة التنفيذية وتتكرر انتفاضة المندوبين على احزابهم كما حصل في اضراب 2019؟

وكان المندوبون قد وقعوا على نص العريضة التالية:

"حضرة رئيس مجلس المندوبين الدكتور أنطوان شربل المحترم،

حضرة أمين سر مجلس المندوبين الدكتور زاهر عبد الخالق المحترم،

الموضوع: طلب عقد اجتماع مجلس المندوبين في أقرب وقت ممكن.

لما كان المندوبون قد رفعوا توصية إلى الهيئة التنفيذية بعدم الإمكانية من بدء العام الجامعي الحالي بسبب الأوضاع المتردّية على أكثر من صعيد،

ولما أخذت الهيئة التنفيذية هذه التوصية بالاعتبار وبدأت المفاوضات مع المسؤولين من أجل تأمين مقومات الصمود للأساتذة،

ولما أعلنت الهيئة التنفيذية العودة عن قرارها بعدم البدء بالعام الجامعي من دون ضمانات تتعهّد بها السلطة تجاهنا وتطمئن القلق المتمادي لدينا،

ولما جاءت نتائج المفاوضات دون مستوى تطلّعات عدد كبير من الأساتذة الذين نمثّلهم،

وتلبية للاتصالات التي تلقّيناها من زملائنا الذين انتدبونا في الكلية،

نطلب منكم المبادرة إلى دعوة طارئة لعقد اجتماع مجلس المندوبين في أقرب وقت ممكن. وتفضّلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.