كوريا الجنوبية: رحيل تشون دو هوان

02 : 00

تشون توفي عن 90 عاماً (أ ف ب)

توفي الديكتاتور الكوري الجنوبيّ السابق الجنرال تشون دو هوان، الذي حَكم البلاد بقبضة من حديد وقَمع المعارضة السياسية، عن 90 عاماً في منزله في سيول أمس، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب".

وكان نظام تشون دو هوان أشرف على النمو الاقتصادي القوي لكوريا الجنوبية وحصل على شرف تنظيم دورة الألعاب الأولمبية في سيول العام 1988. كما كان أوّل رئيس كوري جنوبي يُسلّم السلطة بطريقة سلمية.

وتولّى تشون السلطة إثر إنقلاب عسكري العام 1979 في السنة التي اغتيل فيها الرئيس بارك تشونغ هي. وأدار البلاد بقبضة من حديد بين العامَيْن 1980 و1988 قامعاً بعنف أي معارضة سياسية. ولا يزال أحد أكثر الشخصيات المكروهة في كوريا الجنوبية.

وهو معروف بلقب "جزار غوانغجو" بعدما أمر قوّاته بقمع انتفاضة قامت ضدّه في هذه المدينة الواقعة في جنوب غرب البلاد، بالقوّة. وبلغت الحصيلة الرسمية لضحايا ومفقودي أحداث غوانغجو 200 شخص، إلّا أن ناشطين يؤكدون أن العدد قد يكون أكثر بثلاث مرّات.

ودين العام 1996 بتهمة الخيانة وحُكِمَ عليه بالإعدام في إطار أحداث غوانغجو، إلّا أن الحُكم خُفّض في الإستئناف وأُفرج عنه بموجب عفو رئاسي.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.