القوّات الإثيوبية تستعيد السيطرة على موقع لاليبيلا

02 : 00

إستعادت القوات الموالية للحكومة السيطرة على موقع لاليبيلا المدرج على لائحة اليونسكو للتراث العالمي، الذي سقط في آب بين أيدي مقاتلي "جبهة تحرير شعب تيغراي"، بحسب ما أعلنت أديس أبابا. وإذ أوضح الجهاز الإعلامي الحكومي في بيان أن القوات الموالية للحكومة "سيطرت على بلدة لاليبيلا التاريخية ومطار لاليبيلا الدولي"، أشار إلى أن القوات "تتجه نحو مدينة سيكوتا" في منطقة أمهرة في شمال إثيوبيا، على الرغم من أنباء عن اتساع القتال إلى ديبري سينا، وهي بلدة تقع على بُعد أقلّ من 200 كيلومتر من أديس أبابا.

وفي وقت سابق، أعلنت الحكومة الإثيوبية أن القوات الموالية للحكومة استعادت السيطرة على شيوا روبت التي تبعد قرابة 220 كلم عن أديس أبابا.

ودفعت المخاوف من تقدّم المتمرّدين في اتجاه أديس أبابا، الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ودول أخرى، إلى حضّ مواطنيها على مغادرة إثيوبيا في أقرب وقت مُمكن، بينما تؤكد حكومة آبي أحمد، الذي يقود جيشه في المعارك، أن المتمرّدين يُبالغون في مكاسبهم وأن العاصمة آمنة.

وتُفيد تقديرات الأمم المتحدة بأنّ القتال أسفر عن مقتل الآلاف وتشريد أكثر من مليوني شخص وأغرق مئات الآلاف في ظروف تشبه المجاعة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.