في زيارة رعائية بالتزامن مع زيارة البابا فرنسيس

البطريرك الراعي يصل إلى جزيرة قبرص

02 : 00

البطريرك الراعي في قبرص

بدأ البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الرعائية الى جزيرة قبرص أمس، حيث سيلتقي مسؤولين روحيين وزمنيين ويتفقد الابرشية المارونية، وذلك تزامناً مع زيارة البابا فرنسيس الى الجزيرة التي تبدأ اليوم الخميس وتنتهي غداً حيث يغادر البابا فرنسيس الى اليونان في زيارة وُضع لها عنوانان: الحوار المسكوني، وقضية المهاجرين.

وقد وصل البطريرك الراعي الى مطار لارنكا على متن طائرة خاصة وضعها بتصرفه رجل الاعمال سركيس سركيس، على رأس وفد ضم كلاً من اصحاب السيادة: بولس الصياح، يوسف سويف، بولس روحانا، امين سر البطريركية المارونية الاب هادي ضو، مدير مكتب الاعلام في البطريركية المحامي وليد غياض.

كان في استقبال غبطته، راعي أبرشية قبرص المارونية المطران سليم صفير، النائب الماروني جون موسى، سفيرة لبنان في قبرص كلود حجل، د.فادي قمير، حشد من الآباء الكهنة واركان الجالية اللبنانية، بالاضافة الى الوفد اللبناني المشارك في الزيارة من رابطة قنوبين للرسالة والتراث، تجمع موارنة من اجل لبنان، رئيس الديوان في كرسي الديمان الخوري خليل عرب، الأباتي نعمة الله الهاشم، مدير المركز الكاثوليكي للاعلام الاب عبدو أبو كسم، المحامي بول يوسف كنعان، ريمون عازار من المجلس التنفيذي للرابطة المارونية.

بعد الوصول، توجه موكب غبطته الى دار المطرانية المارونية في نيقوسيا حيث اقيم له استقبال شكر في خلاله البطريرك الراعي منظميه وسائر الحاضرين من المرجعيات الرسمية والروحية. بعدها، أقام غبطته الصلاة في كنيسة المطرانية.

تخللت الصلاة كلمة القاها المطران سليم صفير راعي الأبرشية رحب فيها باسمه وباسم الكهنة وابناء الابرشية والرعايا بغبطته ورد البطريرك الراعي بكلمة جوابية شاكراً وقائلاً: "أحيي الابرشية براعيها وأحيي الابرشية العريقة الحاملة تراثاً كبيراً خطّه رعاة كبار، وان العناية الالهية هي من اختارتكم سيدنا لهذه الرسالة، والكنيسة تفتخر بكم وبعملكم وبجديتكم وتعاملكم الكامل مع آباء الأبرشية".

وعن اللبنانيين في قبرص قال غبطته: "انا لا اقف اليوم موقف الادانة لأحد بل موقف الحسرة على ما يتعرض له لبنان ولكن رغم مأساتنا، فإن الكل يحبنا لأن اللبنانيين مخلصون لوطنهم وقد ساهموا بإغناء الدول بتراث وطنهم، ونصلي اليوم من اجل المسؤولين في لبنان ان يكفوا عن تشويه صورة اللبنانيين، وأملنا كبير بشعبنا الطيب وبأصحاب النوايا الصالحة، لذلك نحن كمسيحيين نحن ابناء الرجاء واليأس لا يسكن قلوبنا".

في ختام الصلاة، تمت تلاوة الصلاة الخاصة على نية أبرشية قبرص المارونية.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.