"AMAZON" تعزّز خدمات الإنترنت السريع

02 : 00

أعلنت شركة "أمازون" عن توقيع صفقات غير مسبوقة مع ثلاث شركات للصناعات الفضائية، لإطلاق آلاف الأقمار الاصطناعية بهدف وضعها في مدار منخفض حول الأرض ضمن "كوكبتها" الرامية لتوفير خدمة الإنترنت السريع. وأوضحت "أمازون" أنّ العقود الموقّعة مع كلّ من " Arianespace's Ariane"، و"Blue Origin" و"United Launch Alliance" تمثل أكبر عمليات تعاون لإطلاق صواريخ حاملة لأقمار اصطناعية في التاريخ. ولم تعلن الشركة عن التكلفة الإجمالية لعمليات إطلاق الصواريخ وتوقيت إرسالها.

وقال نائب رئيس "أمازون" الأول دايف ليمب: "لا يزال أمامنا عمل كثيف، لكنّ الفريق واصل تحقيق إنجازات متتالية تشمل كل جوانب نظام الأقمار الاصناعية لدينا"، مضيفاً أنّ "مشروع "كويبر" سيوفر شبكة انترنت بتقنية النطاق العريض سريعة وأسعارها مقبولة لعشرات ملايين الأشخاص الذين يعيشون في مجتمعات محرومة كلياً أو جزئياً من هذه الخدمة حول العالم". وكان رئيس شركة "سبايس اكس" الملياردير الأميركي إيلون ماسك أرسل أكثر من 1500 قمر اصطناعي في المدار لتوفير خدمة الاتصال بالانترنت. وأوضحت "أمازون" أنّ "مشروع "كويبر" يهدف إلى توفير خدمة الإنترنت بتقنية النطاق العريض وبسرعة عالية للمنازل والمدارس والمستشفيات والشركات وعمليات الإغاثة في حالات الكوارث وفي أماكن تفتقد إلى اتصال جيّد بشبكة الانترنت".

وتتولّى "أمازون" بنفسها تطوير المشروع، وتخطط للاستفادة من القدرات الموجودة أصلاً في أقسامها الأخرى، من بينها العمليات اللوجستية وخدمة الحوسبة السحابية "AWS".

وكان ماسك عقد اتفاقاً مع شركة "مايكروسوفت"، وهي أكبر منافس لـ"أمازون" في مجال خدمات الحوسبة السحابية، ليستخدم منصتها "مايكروسوفت أزور" بهدف توفير خدمة الانترنت بواسطة الأقمار الاصطناعية. ووقعت "أمازون" في هذا المشروع بعض الاتفاقات مع "Blue Origin" التي يملكها جيف بيزوس إلى جانب "أمازون"، ما سيتيح مزيداً من التطور في أعمال بيزوس التجارية.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.