التظاهرات مستمرّة في السودان

02 : 00

تواصلت احتجاجات السودانيين لليوم الرابع توالياً في شوارع الخرطوم وضواحيها، حيث خرج المئات أمس للمطالبة بحكم مدني وإنهاء الإنقلاب العسكري الذي نفّذه رئيس مجلس السيادة الفريق عبد الفتاح البرهان العام الماضي، فيما نفّذ رجال الجيش وقوات الدعم السريع انتشاراً واسعاً على جوانب الطرقات في وسط الخرطوم.

ومن مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور، شهد نائب رئيس مجلس السيادة وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو والمعروف بـ"حميدتي" تخريج أفراد سابقين بحركات التمرّد المسلّحة ودمجهم في قوة مشتركة مع الجيش والشرطة السودانية.

وقال "حميدتي" خلال الحفل: "بعض الأيادي المرتجفة تسعى إلى تسميم أجواء السلام في دارفور"، مشيراً إلى الصراعات القبلية التي تأجّجت أخيراً. وأكد أن "ما يحدث في دارفور من فوضى يجب أن تتصدّى له هذه القوات المتخرّجة"، مهدّداً بأنّه "لو اضطررنا لخوض حرب من أجل السلام... سنفعل".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.