دريان: متضامنون مع ذوي ضحايا حادث عرسال

21 : 40

 قام وفدٌ من علماء مدينة بعلبكّ والمنطقة برئاسة مفتي بعلبك السّابق الشيخ بكر الرفاعي بزيارة تعزية وتضامُن مع ذوي الضحايا من آل فليطي وآل غدادة في بلدة عرسال الذين قضوا في حادث السّير المفجع.


وجرى اتّصالٌ بمفتي الجمهوريّة اللبنانيّة الشيخ عبد اللطيف دريان الذي عزّى آل الضحايا ورئيس بلديّة عرسال باسل الحجيري.


وأكّد المفتي دريان "التضامنَ الكامل ووقوف دار الفتوى إلى جانب ذوي الضحايا بهذا المصاب الجلل، والقيام بالواجبات المطلوبة كافةً وتقديم كلّ الدعم الممكن".


بدوره، أثنى الشيخ الرفاعي على "الحسّ الإنسانيّ المرتفع لدى آل الفليطي الذين بادروا إلى تقديم التعزية لآل غدادة، واجتماع الجميع في عزاء واحد، ما يدلّ على أصالة أهالي عرسال وعلى تجاوزهم المصيبة، وكونهم دائماً وجهاً إسلاميّاً حضاريّاً مشرقاً يظلّل هذه المنطقة، فليحفظهم الله من كل سوء".


يُذكر أنّ بلدة عرسال شيّعت، الأحد، ضحايا "مجزرة الشّاحنة المُحمّلة بالصخور"، التي كان يقودها محمد ديب غدادة والذي التحق بقافلة الضحايا بعدما فقد السّيطرة على مكابح الشاحنة في نزلة عقبة الجرد في عرسال، ما أسفر عن تضرُّر عددٍ من السّيّارات ومنزل لآل الفليطي قبل أن تحترق الشاحنة.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.