الطقس غداً قليل الغيوم مع استقرار في الحرارة

12 : 16

توقعت دائرة التقديرات في مصلحة الأرصاد الجوية في المديرية العامة للطيران المدني ان يكون الطقس غداً الثلثاء، قليل الغيوم الى غائم جزئياً مع استقرار في درجات الحرارة، وبقاء ظهور الضباب على المرتفعات المتوسطة.

 

وجاء في النشرة الاتي:


- الحال العامة: طقس صيفي حار ورطب يسيطر على الحوض الشرقي للمتوسط حتى الأربعاء، ويتأثر لبنان اعتباراً من يوم الخميس بكتل هوائية حارة بخاصة في المناطق الداخلية حيث تلامس درجة الحرارة الـ 41 درجة في الظل، مغ التحذير من اندلاع الحرائق في المناطق الداخلية.


معدل درجات الحرارة لشهر آب على الساحل يتراوح ما بين 25 و 33 درجة.


- الطقس المتوقع في لبنان:


الإثنين: قليل الغيوم يتحوّل مساءً الى غائم جزئياً وغائم، من دون تعديل يذكر في درجات الحرارة في المناطق الساحلية والجبلية وارتفاعها بشكل محدود في المناطق الداخلية وبقاء نسبة الرطوبة مرتفعة حيث تكون الحرارة المحسوسة أكثر إرتفاعاً عن الحرارة المسجلة، كما ويتشكّل ضباب كثيف على المرتفعات المتوسطة خلال الفترة المسائية، ما يؤدي الى سوء في الرؤية.


الثلثاء: قليل الغيوم الى غائم جزئياً مع استقرار في درجات الحرارة ، وبقاء ظهور الضباب على المرتفعات المتوسطة.


الأربعاء: قليل الغيوم الى غائم جزئياً من دون تعديل يذكر في درجات الحرارة في المناطق الساحلية وارتفاعها بشكل طفيف على الجبال وفي الداخل، مع بقاء ظهور الضباب على المرتفعات المتوسطة.


الخميس: قليل الغيوم الى غائم جزئياً مع ارتفاع بسيط في درجات الحرارة في المناطق الساحلية والجبلية، بينما ترتفع بشكل ملحوظ في المناطق الداخلية حيث تلامس الـ 41 درجة مع نسبة رطوبة منخفضة في الداخل، ما يستدعي التحذير من خطر اندلاع الحرائق في المناطق الحرجية، خصوصاً في الداخل، كما تكون نسبة الرطوبة مرتفعة على الساحل، ما يزيد الشعور بالحر.


- الحرارة على الساحل من 27 الى 31 درجة، فوق الجبال من 18 الى 27 درجة، في الداخل من 18 الى 38 درجة.


- الرياح السطحية: جنوبية غربية ، سرعتها بين 10و 30 كلم/س.


- الانقشاع: جيد على الساحل يسوء أحياناً على المرتفعات المتوسطة بسبب الضباب.


- الرطوبة النسبية على الساحل: بين 55 و 80%.


- حال البحر: متوسط ارتفاع الموج، حرارة سطح الماء: 29 درجة.


- الضغط الجوي: 754 ملم زئبق.


- ساعة شروق الشمس: 5,48.


- ساعة غروب الشمس: 19,40.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.