مهرجان

"دوفيل" وأوّل عرض لفيلم "بلوند" عن مارلين مونرو

02 : 00

يشهد مهرجان دوفيل الفرنسي للسينما الأميركية عرضاً أول لفيلم "بلوند" الذي يتناول قصة حياة مارلين مونرو. ويحضر المخرج أندرو دومينيك ("ذي أساسينايشن أوف جيسي جيمس باي ذي كوورد روبرت فورد"، 2007) ومؤدية دور مارلين مونرو الممثلة الكوبية الإسبانية أنّا دي أرماس ("نايفز أوت"، "نو تايم تو داي") للمشاركة في عرض الفيلم ضمن المهرجان في دوفيل الواقعة بمنطقة النورماندي شمال فرنسا.

ورُشّح "بلوند" لنيل جائزة الأسد الذهبي الممنوحة لأفضل فيلم في مهرجان البندقية السينمائي الذي ستُقام دورته التاسعة والسبعون بين 31 آب و10 أيلول.

ويتناول "بلوند" حياة النجمة مارلين مونرو التي توفيت سنة 1962 عن 36 سنة في قصة روائية متخيّلة تستند إلى كتاب للأميركية جويس كارول أوتس. ويتطرّق الفيلم إلى الحياة المأسوية لنورما جين بايكر، وهو الاسم الحقيقي لمارلين مونرو، ويظهر صورة مهتزّة للولايات المتحدة وتحديداً لهوليوود خلال خمسينات القرن الفائت وستيناته.

وحُدد 23 أيلول موعداً لبدء عرض العمل عبر منصة "نتفليكس" إلا انه لم يُدرج في اللائحة الرسمية للدورة الخامسة والسبعين من مهرجان كان السينمائي بسبب عدم اتخاذ قرار في شأن عرضه في دور السينما الفرنسية.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.