وزير المُهجّرين: خطتنا ستُعيد 15000 نازحٍ سوريّ شهرياً إلى بلاده

17 : 36

أشار وزير المهجّرين في حكومة تصريف الأعمال عصام شرف الدين إلى أنّه "لمس إيجابيّةً وجديّةً من الطرف السّوريّ في ما يخصّ خطة عودة النازحين السوريّين التي وضعها".

وقال: "تم تجزيء الوجود السوريّ إلى ثلاث فئاتٍ وهي فئةُ النّازحين وفئة العمّال وفئة اللّاجئين السياسيّين"، مضيفاً "أنّ 80% من الأراضي السوريّة، أصبحت آمنةً، وقد تمّ تكليفُه من قبل الحكومة اللبنانيّة للتفاوض مع الجانب السوريّ".


وعن الخطّة، أوضح أنّ "المطلب اللبنانيّ هو بعودة 15000 نازحٍ شهريّاً إلى سوريا، وطلبت الدولة اللبنانيّة من المفوضيّة العليا للاجئين أن توقفَ التّمويل الماديّ لـ 15000 نازحٍ كلّ شهرٍ من أجل تحفيزهم على العودة إلى مناطقهم الآمنة، وموضوع اللاجئين السياسيّين قيد المتابعة مع الدولة السوريّة والمفوضيّة العليا، فلبنان يرغبُ بعودةٍ آمنة لهولاء من دون أن يتمَّ التعرُّض لهم".


وأشار شرف الدين إلى أنّ الرئيس ميقاتي غير مكترثٍ لموضوع عودة النازحين وحاول التواصل معه منذ فترة عن موضوع النزوح لكن ميقاتي لم يجب على الاتصال، على حدّ تعبيره.


وختم قائلاً إنّ "83% من النازحين هم خارج المخيّمات ويستفيدون من الكهرباء والماء والخبز المدعوم ويُنافسون اللّبنانيّ في لقمة عيشه".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.