"هواوي" تسجّل تراجعاً في إيراداتها بسبب العقوبات الأميركيّة

20 : 54

أعلنت شركةُ الاتّصالات الصينيّة العملاقة "هواوي"، الجمعة، تراجعَ إيراداتها بنسبة 6%، خلالَ الأشهُر السّتّة الأولى من السّنة بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، بالرغم من تنويع نشاطات المجموعة الخاضعة لعقوبات أميركيّة.


وتجدُ "هواوي"، ومقرّها شنجن بجنوب الصين، نفسَها وسط خصومةٍ تكنولوجيّة حادّة بين الصّين والولايات المتَّحدة التي تتَّهم الشّركة بالتّجسُّس لصالح بكين.


وكانت إدارةُ الرّئيس الأميركيّ السّابق دونالد ترامب أدرجت "هواوي"، على القائمة السّوداء، ومنعت الشركات الأميركيّة من بيعها تكنولوجيّاتٍ حسّاسة ولا سيّما المعالجات الدقيقة.


وواصلت إدارةُ الرّئيس جو بايدن السّياسة ذاتها حيال هواوي بدون تغييرها.


وأكّد رئيسُ "هواوي" كين هو أنَّ وباء كورونا والأوضاع العالميّة "أضرّت بشكلٍ كبير" بأنشطة المجموعة.


وأعلنت الشَّركة، الجمعة، إيرادات قدرها 43,4 مليار يورو خلال النصف الأول من العام بانخفاض قدره 5,9% بمعدل سنوي.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.