تشلسي يستغني عن توخل

02 : 00

دفع الالماني توماس توخل ثمن البداية المتواضعة للموسم محلياً والسيئة قارياً، على رغم الإنفاق الكبير في سوق الانتقالات، بإقالته من تدريب تشلسي بعد أقل من عامين على وصوله، وفق ما أعلن النادي الإنكليزي امس.

وقال الفريق اللندني في بيان إنه "انفصل عن المدرب توماس توخل" في أعقاب الهزيمة أمام مضيفه دينامو زغرب الكرواتي 1- صفر الثلاثاء في افتتاح دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا.

وكان توخل وصل الى تشلسي في كانون الثاني 2021 خلفاً لفرانك لامبارد، وقاد الفريق بعد أشهر فقط الى لقب دوري الابطال.

ويحتل تشلسي المركز السادس في الدوري الممتاز بثلاثة انتصارات وتعادل وخسارتين.

وتابع النادي: "سيحظى توماس عن جدارة بمكانة في تاريخ تشلسي بعد فوزه بدوري أبطال أوروبا والكأس السوبر الاوروبية وكأس العالم للأندية في الفترة التي قضاها هنا".

وكان توخل (49 عاماً) مرتبطاً بعقد مع النادي حتى 2024، وهو يرحل بعد أن أنفقت الإدارة في الصيف نحو 300 مليون يورو لضم لاعبين جدد أمثال رحيم ستيرلينغ، الغابوني بيار-إيميريك أوباميانغ، الفرنسي ويسلي فوفونا والسنغالي خاليدو كوليبالي.

لكن يبدو أن الخسارة في زغرب كانت قاتلة بالنسبة الى المالك الجديد الاميركي تود بويلي.

وعلى تشلسي إيجاد مدرب جديد، علماً أنه يحل على فولهام في الدوري الممتاز السبت قبل أن يستقبل سالزبورغ النمسوي في الجولة الثانية من دوري الابطال الاربعاء المقبل.

وبات توخل ثاني مدرب تتم إقالته في الدوري الممتاز هذا الموسم، بعد إقالة بورثنموث لسكوت باركر الأسبوع الماضي. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.