إليسا تتحرّك قانونياً في قضيّة "أنا وبس"

02 : 00

ما زال الخلاف بين النجمة إليسا والشاعر أحمد ماضي والملحن زياد برجي مشتعلاً حتى الآن، بعد أن طرح برجي أغنية إليسا الجديدة "أنا وبس" بصوته من خلال أغنية بعنوان "وبطير" وصوّر فيديو كليب خاصاً بها وقدّمها لزوجته بمناسبة ذكرى زواجهما.

وكانت أزمة الأغنية قد انفجرت عندما كانت إليسا وزياد برجي معاً في لقاء تلفزيوني، ورفضت الإفصاح عن اسم أغنيتها الجديدة واسم شاعرها طالبةً من زياد القيام بذلك، ما أغضب أحمد ماضي إذ اعتبره غروراً منها وتكبُّراً فخرج إلى وسائل الإعلام وهاجمها وطلب سحب الأغنية منها.

إليسا التي غابت تعليقاتها عن الموضوع مكتفيةً بالقول حينها: "كتير بحبّ لما فنانين تانيين يغنولي أغنياتي، عن جد الدني أخلاق ولما الإنسان يفقدها، فقد كل شي"، عادت وتقدّمت بدعوى قانونية عبر وكيلها المحامي مارك حبقة معلنةً اتّخاذها إجراءات قانونية ضد كلّ من الفنان زياد برجي والشاعر أحمد ماضي، حمايةً لحقوقها "بوجه التعدّي السافر والقرصنة المتعمّدة على حقوق الملكية الفنية والأدبية العائدة لها".

وأشارت من خلال موكّلها إلى أنّها "أصدرت أغنية "أنا وبس" بعد أن تنازل كلّ من زياد وأحمد عن كامل حقوقهما الفنية والأدبية وتقاضيا حقوقهما المادية الناتجة عن التنازل، وأن كافة المستندات تؤكد عدم شرعية وقانونية بثّ ونشر الأغنية التي تعكس صورة مقلّدة ومقرصنة عن أغنيتها الرسمية".

ولفت حبقة إلى أنه سيتّخذ الإجراءات اللازمة "لوقف التّعدّي على حقوقها المحميّة قانونياً، وملاحقة كلّ من ساهم في قرصنة أغنية "أنا وبس" وتحويرها وتقليدها ونشرها خلافاً للقانون وتوزيعها".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.