نهاية عهد عون في بعبدا وفي التيار؟!

09 : 41

تناول قيادي سابق في التيار الوطني الحر التطورات الأخيرة على صعيد فصل قياديين من التيار في إطار أشمل من الصورة المباشرة التي تظهر على الإعلام، موضحاً: "يهدف رئيس التيار جبران باسيل من خلالها إلى إحكام قبضته نهائياً على التيار بعد إقصاء جميع من ساهموا في التأسيس للحالة العونية وإحالتها إلى الأنقاض تمهيداً لإعلان الحالة الباسيلية وإنهاء عهد عون في التيار بالتزامن مع نهاية عهده".



يضيف القيادي السابق بأن خطوات باسيل الإستباقية تهدف إلى إفهام المعنيين والمنتظرين لعودة الرئيس عون إلى الرابية بأن هذه العودة لن تكبّل يدَي باسيل أو تحاصره وذلك على قاعدة "أنا التيار، والتيار أنا".


ويختم: "ليس أمام المعترضين سوى الإستقالة أو الفصل أو الأمرين معاً كما حدث مع النائب السابق ماريو عون".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.