لجنة الشؤون الخارجية تابعت ملف النازحين: على الحكومة التحرك سريعاً

14 : 45

عقدت لجنة الشؤون الخارجية والمغتربين جلسة، قبل ظهر اليوم في المجلس النيابي، برئاسة النائب فادي علامة وحضور وزير التربية عباس الحلبي والنواب الأعضاء وممثلين عن الإدارات المعنية.


إثر الجلسة، قال النائب علامة: "عقدت لجنة الشؤون الخارجية والمغتربين اجتماعاً اليوم في حضور معالي وزير التربية في قسم من اجتماع اللجنة، وفي القسم الآخر مع الأجهزة الأمنية، والهدف منه متابعة واستكمال ملف النازحين السوريين في لبنان".


وشدد على ضرورة "معالجته هذا الملف لأن لبنان لا يستطيع أن يتحمّل تبعات النزوح، والتقارير غير الرسمية تتحدث عن مليونين و 200 ألف نازح والتقارير التي هي بحدود 950 ألف نازح".


وقال: "تمنينا على الحكومة التواصل المباشر مع الحكومة السورية، هذا الملف سياسي بامتياز وهناك ضرورة لأن تأخذ الحكومة المبادرة لنستطيع الإسراع فيه".


وتابع: "كما بحثنا في الشق التربوي وأوضح وزير التربية في هذا الصدد أن الإعلام ضخّم موضوع التلاميذ السوريين وهم يأخذون من حصة التلاميذ اللبنانيين في المدارس الرسمية والخاصة، وعرض أعداد التلاميذ السوريين.  وتمنينا أن يكون هناك مركزية في موضوع التعاطي مع التعليم والمدارس الرسمية وضبط المساعدات من أي جهة كانت".