عرْض الألعاب النارية مستمرّ في سيدني بمناسبة رأس السنة

13 : 04

جمعت عريضة تهدف إلى إلغاء عرض الألعاب النارية بمناسبة رأس السنة في سيدني واستخدام الأموال لمكافحة حرائق الأحراج المستعرة حول المدينة، 260 ألف توقيع إلا أنّ العرض سيستمر.

وستنفق بلدية سيدني 6,5 ملايين دولار أسترالي (4,5 ملايين دولار أميركي) على عرض الألعاب النارية الشهير هذه السنة. ورأت العريضة عبر "تشينج.أورغ" أن هذا المبلغ سينفق بطريقة أفضل لو أعطي للاطفائيين المتطوعين والمزارعين الذين يعانون من جفاف استثنائي. وجاء في العريضة أن عرض الألعاب النارية الذي يضيء سنوياً خليج سيدني "قد يشكل صدمة لبعض الأشخاص لأن الدخان منتشر جداً في الجو بالأساس".

وقد أتت الحرائق على ما لا يقل عن ثلاثة ملايين هكتار أي ما يعادل مساحة بلجيكا منذ أيلول في أستراليا وأسفرت عن سقوط ثمانية قتلى.

وتعاني سيدني كبرى مدن البلاد مع 5,2 ملايين نسمة، من الدخان السام الناجم عن الحرائق التي تشتعل شمال المدينة وجنوبها وغربها منذ أسابيع. ويبعد بعض هذه الحرائق 130 كيلومتراً فقط عن المدينة الكبيرة.

وشدّدت العريضة على أن "العام 2019 كان سنة كارثية لأستراليا على صعيد الفيضانات والحرائق. ويجب على كل المقاطعات أن تقول: لا للحرائق". وقال ناطق باسم بلدية المدينة إن "البلدية تتعاطف مع مخاوف" الأشخاص المعارضين للألعاب النارية إلا أن الغاء العرض "لن يوفر إلا إفادة عملية محدودة للفئات المتضررة". 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.