ماكرون إلى واشنطن الأسبوع المقبل

21 : 13

أعلنت الرّئاسة الفرنسيّة، الجمعة، أنّ الرّئيس إيمانويل ماكرون الذي سيقومُ بزيارة دولة لواشنطن الأسبوع المقبل، سيطلبُ من نظيرِه الأميركيّ جو بايدن استثناء الصّناعيّين الأوروبيّين من تشريع أميركيّ مجحف بحقهم.


ويهدفُ قانون خفض التّضخّم (IRA) الذي دخل حيّز التنفيذ في آب الماضي إلى خفض تكاليفِ معيشة الأميركيّين، وهو لا يشملُ فقط استثمارات ضخمة في قطاع الطّاقة ولصالح المناخ، بل يشكل دعماً ماليّاً سخيّاً وإعانات للسّيّارات الكهربائيّة والبطاريّات ومشاريع الطاقة المُتجدّدة.


ولكن الكثير من الإعانات ستخصّص فقط للمنتجات المصنوعة في الولايات المتّحدة وستحبذ، على سبيل المثال، شركة تسلا الأميركيّة على سيارات بي إم أف الكهربائيّة الألمانيّة والصلب الأميركيّ لمشاريع مزارع الرّياح.


وقال أحدُ مستشاري ماكرون إنّه لا يتصور أن يراجع الكونغرس التشريع لا سيّما مع مجلس نوّاب ذي غالبية جمهورية.


أضاف للصحافيين: "يمكننا أن نتخيل أن تمنح الإدارة الأميركيّة إعفاءات لعدد معيّن من الصناعات الأوروبيّة، ربّما على غرار ما تمنحه للمكسيك أو لكندا". 

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.