أوكرانيا تنتقد "هراء" إيران بخصوص الطائرة المنكوبة

10 : 45

أعلنت أوكرانيا أن الدول الخمس التي قُتِلَ رعايا لها في الطائرة المدنيّة التي أسقطتها إيران الأسبوع الماضي، ستجتمع في لندن يوم الخميس لبحث اتخاذ إجراء قانوني ضدّ طهران، هذا فضلاً عن البحث في التعويضات. وعلّق وزير الخارجيّة الأوكراني فاديم بريستايكو على تبرير طهران بأنّ الطائرة حلّقت قرب موقع عسكري حسّاس قبل إسقاطها، معتبراً أن هذا الكلام "هراء"، مشدّداً على أن إيران تعهّدت بتسليم الصندوقَيْن الأسودَيْن لكييف.

في المقابل، نفت إيران أي محاولة "للتكتم" بعدما استغرق اعترافها بإسقاط طائرة الركّاب الأوكرانيّة أيّاماً عدّة، إذ نفت السلطات الإيرانيّة في البداية الاتهامات الغربيّة التي استندت إلى معلومات استخباراتيّة بأنّ صاروخاً إيرانيّاً أصاب طائرة الركّاب، قبل أن تُقرّ بالأمر السبت.

وفي هذا الصدد، قال المتحدّث باسم الحكومة الإيرانيّة علي ربيعي خلال مؤتمر صحافي: "في هذه الأيّام الحزينة، وُجّهت انتقادات إلى مسؤولي البلاد وسلطاتها. واتُّهم بعض المسؤولين بالكذب وبمحاولة التكتم على القضيّة"، مضيفاً: "الحقيقة هي أنّنا لم نكذب. الكذب يعني تزوير الحقيقة عن قصد وعن علم".

وأكد أن كلّ التفاصيل التي قدّمها المسؤولون قبل اعتراف السبت كانت مبنيّة على المعلومات المتاحة آنذاك. وتابع: "كلّ من عبّروا عن آراء في تلك الأيّام، في ذروة الحرب النفسيّة الأميركيّة على الأمة الإيرانيّة، قاموا بذلك بناءً على المعلومات التي كانت متاحة في ذلك الوقت"، في حين أفاد مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني بأنّه تعهّد خلال مكالمة هاتفيّة مع رئيس الوزراء السويدي شتيفان لوفن، بأنّ طهران ستُجري "تحقيقاً معمّقاً" في الكارثة. وصرّح روحاني: "علينا السعي إلى ضمان عدم تكرار أي حادثة صادمة كهذه في أي مكان في العالم".

توازياً، وعد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو عائلات الضحايا بالعمل "بلا توقف حتّى إحقاق العدالة"، وذلك خلال حفل تأبين في إدمونتون في غرب كندا الأحد. وفي كلمة أمام نحو 1700 شخص تجمّعوا داخل القاعة الرياضيّة في جامعة إدمونتون، قال ترودو لعائلات الضحايا: "ربّما تشعرون أنّكم بمفردكم، لكنّكم لستم كذلك"، مضيفاً أن "البلاد بأكملها إلى جانبكم". وكان أكثر من نصف ضحايا تحطّم الطائرة الكنديين يعيشون في مقاطعة ألبيرتا، بينهم 13 من مدينة إدمونتون وحدها، وفق الإعلام الكندي. وتابع ترودو لجمهور يذرف الدموع في أغلب الأحيان: "أنتم تمنحونني العزم لأطالب باسمكم بإحقاق العدالة ومحاسبة المسؤولين". وأكد من جديد أنّه "سنُواصل العمل مع شركائنا للقيام بتحقيق شفاف وكامل"، مشدّداً على أنّه "لن نتوقف حتّى نحصل على أجوبة". ويُطالب ترودو منذ أيّام بـ"تحقيق كامل وشفاف" بعد تحطّم طائرة الـ"بوينغ 737-800" التابعة للخطوط الجوّية الأوكرانيّة الدوليّة، الذي أسفر عن مقتل 176 شخصاً كانوا على متنها، بينهم 57 كنديّاً.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.