لماذا فجّر معوّض قنبلته؟

02 : 00

ميشال معوض

تفاعلت النقاشات بين النواب خلال جلسة اللجان المشتركة، لتتفرّع إلى مسائل جانبية، من بينها ما كشف عنه النائب في تكتل «لبنان القوي» جيمي جبور عبر حسابه على «تويتر»، معلناً أنّ «كلاماً خطيراً قاله النائب ميشال معوض في اللجان المشتركة مفاده أنّ رئيس حكومة تصريف الأعمال يقوم بالشكوى لدى السفراء على نواب محددين وعلى مجلس النواب بأنهم لا يسيرون بخطة النهوض الحكومية، فخطير أنّ مرجعية البعض أصبحت السفراء بمعزل عن الشاكي والمشكو منه وعلى رئيس الحكومة توضيح كلام تمّ تسجيله في محاضر مجلس النواب». وفي معلومات لـ»نداء الوطن» أن معوّض يُحضّر ردّاً كاملاً متكاملاً على ميقاتي لكنه لن يدخل في الوقت الحالي في أي سجال من هذا النوع لأن البلاد لا تحتمل المزيد من الإصطفافات والمشاكل.

وما دفع معوّض إلى تفجير هذه «القنبلة»، هو أن عدداً من السفراء زاروه مستفسرين عن شكوى ميقاتي منه خصوصاً أنّ هؤلاء السفراء كانوا يبدون أمام ميقاتي غضبهم من تأخّر الإصلاحات واقرار خطة التعافي، فأتى ردّ ميقاتي أن الخطة أُقرّت في مجلس الوزراء لكن هناك عدداً من النواب في المجلس النيابي يعرقلها ومن ضمنهم ميشال معوّض.

والجدير ذكره أن ميقاتي كان أعلن في إطلالته الأخيرة تأييده وصول رئيس تيار «المرده» سليمان فرنجية إلى سدّة الرئاسة، ما يعني أيضاً أن ميقاتي يصوّب على معوّض في معرض حرق إسمه رئاسياً.