أنت وطفلك

أول ركوب لدراجة ثلاثية العجلات

11 : 46

في المرحلة الأولى، من الأفضل أن تختاري لطفلك دراجة عالية الجودة، بمعنى أن تكون دراجة تقليدية لها مكابح آمنة وإطار يسمح له بالنزول عنها سريعاً في حال وقوع مشكلة طارئة، ويجب أن تكون مقابض المقود صلبة ومتينة. كذلك، يجب أن تكون العجلات منفوخة بما يكفي وعلو المقعد مناسباً، بمعنى أن تبقى القدمان شبه مسطحتين على الأرض. تضمن هذه المعايير سلامة الطفل حين يركب على الدراجة.

في ما يخص العجلات الصغيرة المسؤولة عن تثبيت الدراجة، يرفض البعض استعمالها كي يتمكن الطفل من تعلّم قيادة الدراجة وإيجاد التوازن من دونها وكي لا يعتاد عليها ويرفض التخلي عنها لاحقاً. لكنها قد تسمح بتسهيل عملية الانتقال من العجلات الثلاثية إلى دراجة عادية بعجلتين ويمكن إزالتها بسرعة إذا أثبت الطفل براعته.

في مطلق الأحوال، يجب أن تتركي الطفل يتقدم بإيقاعه الخاص وتسمحي له بزيادة ثقته بنفسه. كلما زادت تلك الثقة، سيجد توازنه بسرعة. حاولي أن تسهّلي خطواته الأولى بأي ثمن واختاري مساراً مناسباً كي يتعلم عليه القيادة لتجنب حوادث السقوط. لا تدعي أحداً يراقبه إذا كان ينزعج من ذلك. بعدما يستقر على مقعده، يمكنك أن تركضي إلى جانبه وتضعي يداً على ظهره واليد الأخرى على المقود. وحين ينطلق وحده، يمكنك أن تتابعي الركض بالقرب منه كي تزيد ثقته في نفسه ويشعر بالأمان. أخيراً، لا تقارنيه بأشقائه وهنّئيه على كل تقدم يحرزه!


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.