السفير البابوي زار الشيخ الخطيب: القيم المشتركة بين المسيحية والإسلام حاجة وضرورة

15 : 56

استقبل نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ علي الخطيب ظهر اليوم الأربعاء في مقر المجلس، السفير البابوي في لبنان باولو بورجيا بحضور عضو الهيئة التنفيذية في المجلس الوزير السابق عدنان منصور، وقدّم السفير رسالة تهنئة باسم الحبر الأعظم البابا فرنسيس بحلول شهر رمضان المبارك، وتطرق البحث الى سبل تعزيز العلاقات المسيحية الإسلامية والعيش المشترك،وشدد الطرفان على "دور رجال الدين في نشر القيم الروحية المشتركة التي تحفظ المجتمعات وتعمم ثقافة الحوار والخير والسلام".


ورحّب الخطيب بالسفير البابوي في مقر المجلس "الحريص منذ تأسيسه على تعزيز علاقات التعاون بين المسلمين والمسيحيين، والعمل معا لأجل صلاح الإنسان وحفظ كرامته وحقوقه والنهوض بالمجتمعات نحو الافضل"، مؤكداً ان "المسيحية تشكل جزءا من عقيدتنا وتاريخنا".


ونوّه "بالمبادرات القيمة التي قام بها البابا فرنسيس بلقائه شيخ الازهر أحمد الطيب والسيد علي السيستاني لما لها من أثر طيب في تفعيل الحوار الإسلامي المسيحي وتعزيز التعاون المشترك والدفع باتجاه التلاقي وترسيخ العيش المشترك في مواجهة التطرف والتعصب ولاسيما الإرهاب التكفيري المنافي لتعاليم الاسلام".


وأكد أن "القيم المشتركة بين المسيحية والإسلام حاجة وضرورة إنسانية في مواجهة الفساد والانحدار الأخلاقي والمصالح المادية الذي يؤدي بالعالم إلى الحروب والهلاك" ، لافتاً الى أن" الحياة بلا قيم روحية كمثل الجسد بلا روح ". 

MISS 3