توقيف الرّأس المدبّر وأفراد شبكة تنشط بترويج المخدّرات وتسهيل الدّعارة

18 : 34

أعلنت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، أنه في إطار العمل الذي تقوم به قوى الأمن الداخلي لملاحقة وتوقيف الشبكات التي تنشط بترويج المخدّرات وتسهيل أعمال الدعارة ضمن مدينة بيروت، توافرت معلومات لدى مفرزة استقصاء بيروت في وحدة شرطة بيروت حول قيام الرأس المدبّر لإحدى هذه الشبكات بنشر فتيات على الطرقات وإعطائهنّ هوياتٍ مُزوّرة بغية ترويج المخدرات، وتسهيل الأعمال المذكورة.


وعلى الاثر، أُعطيت الأوامر للمفرزة المذكورة للقيام بإجراءاتها الاستعلاميّة والميدانيّة لتحديد المتورطين وتوقيفهم.


وبنتيجة الاستقصاءات والتحرّيات المكثفة، تمكّنت عناصرُ المفرزة من تحديد هويّة الرّأس المُدبّر لهذه العصابة، ويدعى خ. ب (مواليد عام 1995، لبناني الجنسيّة) يوجد بحقّه مذكّرة إلقاء قبض بجرم سرقة.


وبتاريخ 26-9-2023، وبعد رصد ومراقبة دقيقة، تمكّنت إحدى الدوريّات من توقيفه في محلّة الروشة وبرفقته المدعو س. ص. (مواليد عام 1999، لبناني) على متن سيّارة عموميّة، وضُبطَت بحوزتهما كميّة من المخدرات، عبارة عن كبتاغون وحشيشة كيف، وصورة عن هوية مزورة.


وبالتحقيق معهما، إعترفا بما نُسِب إليهما، وأكّد (خ. ب.) أنّه أقدمَ على نشر فتاتَين في الروشة بهدف ترويج المخدرات وتسهيل أعمال الدعارة.


بناءً عليه، تمّت ملاحقةُ الفتاتَين في المكان المذكور، وتوقيفهما. وتبيّن أنهما تُدعيان:

ا. ب. ب. (مواليد عام 1995، سوريّة)

م. ع. (مواليد عام 1997، سوريّة)


وبتفتيشهما، ضُبط بحوزتهما /19/ حبة من الكبتاغون، مع هويَّتين مغايرتَين تستعملانهما أثناء تنقلهما.


وبالتحقيق معهما اعترفتا بما نسب إليهما وأنّهما تعملان لصالح (خ. ب.) الذي تم توقيفه مسبقاً.


كما وصرّحتا بأنّ شخصاً مُلقّباً بـ "علي التاكسي" يقوم باقتيادهما ونشرهما على الطرقات.


وعلى اثر ذلك، وبنتيجة الاستقصاءات والتحريات المكثفة، توصلت الدورية الى كشف هوية الملقب بـ "علي التاكسي" وتم توقيفه في الحمراء، وتبيّن أنّه يُدعى خ. م. غ. (مواليد عام 1997، سوري).


وبتفتيشه والسيّارة التي كان على متنها، ضُبطت بحوزته كمية من حشيشة الكيف والكبتاغون، وسكّين ستّ طقات بالإضافة إلى /6/ هواتف خلويّة.


وأودعوا مع المضبوطات القطعة المعنية لإجراء المقتضى القانوني بحقهم بناء على إشارة القضاء المختصّ.