قاووق: مستمرون بالعمليات نصرةً لغزّة

09 : 42

أوضح عضو المجلس المركزي في "حزب الله" الشيخ نبيل قاووق، أن "المقاومة الإسلامية بعملياتها المتواصلة، استطاعت أن تستنزف العدو الإسرائيلي على طول الحدود، وأن تُجبر المستوطنين على الجلاء عن بيوتهم ومستوطناتهم، وأن تدمر خلال أيام منظومة الرصد والتجسس التي بناها العدو على مدى خمسين عاماً، والتي تراقب المنطقة وصولاً إلى سوريا والعراق وإيران".



كلام قاووق جاء في خلال الاحتفال التكريمي الذي أقامه الحزب لشهيده "على طريق القدس" محمد نجيب حلاوي في حسينية بلدة كفركلا الجنوبية، في حضور عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب قاسم هاشم، وعدد من العلماء والفاعليات والشخصيات وعائلات الشهداء، وحشد من الأهالي.



وأكد أن "المقاومة مستمرة في عملياتها نصرة لغزة ما بقي العدوان عليها، ولن نبدل تبديلا، ومهما كان حشد الأساطيل وحاملات الطائرات والمدمرات، فإننا لسنا من يخذل غزة".



ورأى أنه "ما دامت العلاقات مستمرة بين دول عربية والكيان الإسرائيلي، فهذا يعني إعطاء الضوء الأخضر للعدو الإسرائيلي لذبح غزة".



واعتبر أنه "من المخزي والمذل أن يتوجه رئيس الموساد الإسرائيلي إلى دول عربية خليجية ليقوم بجولات ولقاءات في ظل العدوان على غزة"، متسائلاً: "هل هناك من مشهد مذل أكثر من هذا المشهد، وهل هناك من مشهد خذلان وخيانة لغزة وللعرب أكثر من هذا المشهد".



وشدد قاووق على أن "المقاومة الإسلامية اليوم هي عنوان كبير للعروبة الأصيلة التي تنصر غزة بأصدق وأبلغ النصرة في الدم والسلاح في الميدان، وهذا ما يزعج عرب التطبيع ويقلق أميركا والإسرائيليين".