G7 تُطالب الحوثيين بالكفّ عن تهديد النقل البحري

02 : 00

سفينة الشحن «غالاكسي ليدر» مقابل الحديدة أمس الأوّل (ماكسار)

دعا وزراء خارجية دول «مجموعة السبع» أمس، المتمرّدين الحوثيّين المدعومين من إيران، إلى «التوقّف فوراً» عن تهديد النقل البحري والإفراج عن طاقم سفينة الشحن «غالاكسي ليدر» التي استولوا عليها في البحر الأحمر قبل 10 أيام.

وقال الوزراء في بيان: «ندعو جميع الأطراف إلى عدم تهديد أو عرقلة الممارسة القانونية لحقوق وحرّيات الملاحة لكلّ السفن». وأضاف البيان: «ندعو بشكل خاص الحوثيين لأن يوقفوا فوراً هجماتهم على المدنيين وتهديداتهم لممرّات الشحن الدولية والسفن التجارية، والإفراج عن السفينة «غالاكسي ليدر» وطاقمها، والتي تمّ الاستيلاء عليها بشكل غير قانوني في المياه الدولية في 19 تشرين الثاني». وكان الحوثيون قد استولوا على هذه السفينة التجارية مع طاقمها المكوّن من 25 فرداً في هجوم قالوا إنّهم شنّوه ردّاً على الحرب بين إسرائيل وحركة «حماس» في قطاع غزة. والسفينة «غالاكسي ليدر» كانت متّجهة من تركيا إلى الهند، عندما انقطع الاتصال بها جنوب غرب مدينة جدّة السعودية.

وتدير شركة يابانية السفينة التي ترفع علم جزر بهاماس وتملكها شركة بريطانية مملوكة من رجل الأعمال الإسرائيلي أبراهام رامي أونغار. وكان الحوثيون قد هدّدوا باستهداف السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر، الشريان الاستراتيجي الواقع بين شمال شرق أفريقيا وشبه الجزيرة العربية، قبل أن يوسّعوا الأسبوع الماضي نطاق تهديداتهم لتشمل السفن التابعة لحلفاء إسرائيل أثناء عبورها مضيق باب المندب.

ويطلّ الساحل اليمني على مضيق باب المندب، وهو ممرّ ضيّق بين اليمن وجيبوتي عند أقصى جنوب البحر الأحمر. ويُعدّ أحد أكثر الممرّات البحرية ازدحاماً في العالم، اذ يعبره حوالى خُمس الاستهلاك العالمي من النفط.