بن فرحان يترأس ونظيره القطريّ اجتماع اللجنة التنفيذيّة لمجلس التّنسيق بين البلدَين

16 : 02

ترأس وزير الخارجيّة السعوديّ الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، ونظره القطريّ الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، في الدوحة، اليوم الأحد، الاجتماع الأوّل للجنة التنفيذية لمجلس التنسيق السعوديّ - القطريّ.




وفي بداية الاجتماع، رحب وزير خارجية دولة قطر، بوزير الخارجية السعوديّ في بلده الثاني، دولة قطر، والوفد المرافق له، متمنياً لهم طيب الإقامة.


تلا ذلك استعراض قدَّمه فريقا عمل الأمانة العامة للمجلس للأعمال التحضيرية ومخرجات اللجان الفرعية المنبثقة عن المجلس وفرق عملها خلال الفترة الماضية، وما تضمنته من مستهدفات ومبادرات ومذكرات تفاهم من المزمع توقيعها على هامش الاجتماع المقبل لمجلس التنسيق السعودي - القطري.




‏وأشاد رئيسا اللجنة التنفيذية في الجانبَين بالتّعاون والتّنسيق القائم بين لجان المجلس الفرعية وفرق عمل الأمانة العامة للمجلس في الجانبَين، الّتي تأتي تحضيراً للاجتماع السابع للمجلس، وشدّدا على أهميّة إستمرار التنسيق بين الجانبَين بما يُلبّي تطلعات قيادتَي البلدَين ويحقّق مصالح الشعبَين الشقيقَين.


حضر الاجتماع، السفير السّعوديّ لدى دولة قطر الأمير منصور بن خالد بن فرحان، ومدير عام مكتب وزير الخارجية عبدالرحمن الداود، ومدير عام الإدارة العامة لأمانات المجالس واللجان فهد بن سعيد الحارثي.