2082

الإصابات

36

الوفيات

1348

المتعافون

جائزة

جوائز ناجي نعمان الأدبية تُتوّج 77 فائزاً حول العالم

02 : 00

حقق عدد المرشحين المتقدمين لنيل جوائز ناجي نعمان الأدبية رقماً قياسياً هذا العام قد يكون سببه حجر فيروس كورونا، إذ بلغ 3034 مشتركاً ومشتركة من 78 دولة وكتبوا في 47 لغة ولهجة منها: العربية (الفصحى والمحكية في أكثر من لهجة)، الفرنسية، الإنكليزية، الإسبانية، الإيطالية، الرومانية، الصربية، الصينية (التقليدية والمسهلة)، الألمانية، الألبانية، اليابانية، الكورية وغيرها.

وتوزّعت الجوائز على 77 فائزاً وفائزة، منها 5 جوائز استحقاق، و48 جائزة إبداع، و23 جائزة تكريم عن الأعمال الكاملة، وجائزة نبوغ واحدة هي الثالثة منذ إطلاق الجوائز في العام 2002، نالها الشاعر الكرواتي إيفان غاتشينا.

وأما جوائز التكريم فنالها كل من الشاعر والناقد أجيم فينسا (ألبانيا/الكوسوفو)، الشاعرة أني جونسون (من قبيلة الشاوني/الولايات المتحدة الأميركية)، الشاعرة والقاصة والناقدة الأدبية شانتال دانجو (فرنسا)، الشاعرة شن هسيو-شن (تايوان)، الشاعر دانغ ثان (فيتنام)، الشاعر والقاص دانييل دوبور (فرنسا)، الشاعر والكاتب ديليب موهابارتا (الهند)، الشاعر والناشط الثقافي جوزف بيرولو (كولومبيا، وهو من أصول إيطالية)، والشاعر والباحث والمترجم عماد غزالي (مصر)، الشاعرة والصحافية ماغي فور-فيدو فيجاي-كومار (السيشل)، الشاعر والصحافي والمترجم يوان بابا (فويفودينا/صربيا)، الشاعر والفيلسوف جرنيل سينغ أناند (الهند)، الشاعر والأكاديمي جوري تالفت (إستونيا)، الشاعرة كيكومي شيمودا (اليابان)، الشاعر ليوبينكو يليتش (صربيا)، الشاعر والصحافي مرينه درغويسثي (رومانيا)، الأديبة والناشطة الاجتماعية ماري عنداري كلش (لبنان)، الشاعر والخطاط منغرن وانغ (الصين)، الشاعر ميشال إرلان (فرنسا)، الكاتبة والمخرجة السينمائية أودفيك كليف (النروج)، الشاعر والناقد والمسرحي ستريتن بيروفيتش (المونتنغرو)، والشاعر والمترجم والأكاديمي ف. ف. ب. راما راو (الهند)، والشاعر والباحث يوسف مصطفى شحادة (فلسطين/سوريا).

وسيتم خلال شهر أيلول المقبل نشر الأعمال الفائزة، جزئياً أو بالكامل، في كتاب الجوائز لهذا العام من ضمن سلسلة "الثقافة بالمجان" التي تصدر عن مؤسسة ناجي نعمان للثقافة، كما ستوزع الشهادات الخاصة على الفائزين، مع العلم بأن تلك الشهادات تمنح هؤلاء عضوية "دار نعمان للثقافة" الفخرية. يشار إلى أن جوائز ناجي نعمان الأدبية تهدف إلى تشجيع نشر الأعمال الأدبية على نطاقٍ عالمي، وعلى أساس إعتاق هذه الأعمال من قيود الشكل والمضمون، والارتقاء بها فكراً وأسلوباً، وتوجيهها لما فيه خير البشرية ورفع مستوى أنسنتها.

ونظراً للإقبال الهائل على الاشتراك في هذه الجوائز، تقرّر منذ عشرة أعوام خفض نسبة الفائزين فيها إلى ما دون الخمسة في المئة من عدد المشاركين كل عام، وقد بلغت النسبة هذا الموسم نحو اثنين ونصف في المئة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.