مركز بومبيدو يغلق أبوابه حتّى 2030

02 : 00

تنطلق في تشرين الأول 2024 أعمال نقل محتويات مركز بومبيدو، أحد أهم متاحف الفن الحديث في العالم. ويغلق أبوابه حتى العام 2030 لإجراء ورشة إعادة تأهيل كبيرة عام 2026، وتبلغ كلفتها 260 مليون يورو تموّلها الدولة الفرنسية.

وأكّد رئيس «بومبيدو» لوران لوبون أنّ «المركز لن يفقد روحيته، وسيُعاد افتتاحه سنة 2030 مع أسلوب جديد في عرض أعماله، بالإضافة إلى إنشاء منتدى مخصص للشباب والمبتكرين الناشئين. ومن المقرر أيضاً إنشاء متحف افتراضي عبر الإنترنت». ويُنقَل قسم من المجموعات التي تضمّ نحو 140 ألف عمل في المجموع، إلى معلم آخر في باريس هو «غران باليه» الذي يُعاد تأهيله أيضاً اعتباراً من 2021. كما يستقبل متحف «اللوفر» اعتباراً من خريف 2026 قسماً من مجموعات مركز بومبيدو.