فادي ابراهيم تخطّى المرحلة الصعبة

02 : 00

لا تزال صحّة الممثل فادي ابراهيم تتصدّر مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما عانى من وعكة صحيّة أدّت إلى بتر قدمه وأصابع يده. وانتشرت في الأيّام الأخيرة صورة له برفقة الفنّان طوني كيوان والعميد الركن جان نهرا، في ظهور يعتبر الأوّل للممثّل بعد دخوله المستشفى.

وأكّد نقيب الممثلين نعمة بدوي لـ»نداء الوطن» أنّ «حالة ابراهيم الصحّيّة مستقرّة وفي طور التحسّن، لكنّه باقٍ في المستشفى لإنهاء المرحلة الثانية من علاجه والتي تتمثّل بشكلٍ أساسيّ بجلسات غسل الكلى»، مضيفاً: «كما كنت أقول دائماً، معنويّاته قويّة وحالته النفسيّة ممتازة وهو نشيط. وسيخرج من المستشفى بعد أشهر قليلة ريثما تشفى جروحه الناتجة عن الجراحة، وتجاوز مرحلة تركيب الطرف الاصطناعي».