وفود سياسية ودبلوماسية تزور ضريح الحريري

14 : 13

تتوافد  الشخصيات الرسمية والدبلوماسية الى ضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري في وسط بيروت قبل يوم من إحياء ذكرى 14 شباط.


وقد حضر الى الضريح الرئيس نجيب ميقاتي  حيث قرأ الفاتحة. وقال في المناسبة: "نقتضي بالرسالة التي تركها والتي تشدّد على التمسّك بالوطن والثوابت".





كذلك، وضع وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال بسام مولوي صباحاً ووضع إكليلاً من الزهر وقرأ الفاتحة، في حضور الامين العام لـ "تيار المستقبل" أحمد الحريري ووفد من كشافة المستقبل ومنسقي المناطق في التيار ورئيس جمعية بيروت للتنمية أحمد هاشمية.


وأكّد مولوي، أنّ نهج الشهيد رفيق الحريري نهج البناء والإعمار والشرعية وباستشهاده وحّد اللبنانيين على فكرة بناء الدولة.

من جهته، أكّد أمين عام "تيار المستقبل" أحمد الحريري أنّ قرار تعليق أو استئناف العمل السياسي يعود للرئيس سعد الحريري.



كما حضر وفد كبير من دار الفتوى برئاسة مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان.

كذلك وُضع إكليل من الزهر على الضريح باسم "حركة شباب لبنان".