فرونتسكا تدعو إلى وقف التّصعيد واتّخاذ خطوات نحو حلولٍ طويلة المدى

18 : 29

أعربت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان السيدة يوانا فرونتسكا عن قلقها العميق إزاء التوسع التدريجي في تبادل إطلاق النار عبر الخط الأزرق من حيث المساحة والكثافة، ما يزيد من مخاطر اندلاع نزاع أوسع نطاقاً ويقوّض قرار مجلس الأمن رقم 1701 (2006).


وحثّت على الوقف الفوريّ لدوّامة العنف الخطيرة والعودة إلى وقف الأعمال العدائيّة.


وأعربت فرونتسكا عن أسفها لتأثير القتال على حياة المدنيين وممتلكاتهم ونزوح الآلاف من سكان المناطق الحدودية، وأعادت التّأكيد على الحاجة الملحّة إلى الالتزام بالقانون الإنسانيّ الدوليّ وحماية المدنيّين في كلّ الأوقات.


وفي إطار ممارسة مساعيها، كثّفت المنسّقة الخاصّة تواصُلَها مع جميع المعنيّين من أجل اتّخاذ خطواتٍ عاجلة لوقف التصعيد.


كما وشجّعت على بذل جهود متضافرة من قبل الشُّركاء الدوليّين لمساعدة الأطراف على إيجاد حلولٍ مستدامة تعزّز الأمن والاستقرار على طول الخط الأزرق.


وأكدت فرونتسكا التزامها بدعم عملية سياسية تؤدّي إلى وقفٍ دائم لإطلاق النار وإيجاد حلٍ طويل الأمد للصراع على النحو المنصوص عليه في القرار 1701.

MISS 3