أوكرانيا تؤكّد أنّها أسقطت 3 طائرات عسكريّة روسيّة الخميس و13 خلال أسبوعَين

17 : 40

أكدت القوات الجوية الأوكرانية إسقاط 3 قاذفات مقاتلة روسيّة، اليوم الخميس، ليصل عدد الطّائرات العسكرية الروسية التي أعلنت كييف أنها دمرتها خلال أسبوعَين إلى 13.


وأُسقطت أول طائرة قاذفة من طراز سوخوي سو-34 بُعَيد منتصف ليل الأربعاء - الخميس، ثم أُسقطت طائرتان أخريان صباح الخميس بالقرب من أفدييفكا في شرق البلاد وبالقرب من ماريوبول في الجنوب، حسبما أعلن قائد الجيش الأوكراني الجنرال أولكسندر سيرسكي، على تلغرام.



ولم تتمكن وكالة فرانس برس من التحقق من هذه المعلومات على الفور.



وتزايدت إعلانات كييف تدمير مثل هذه الطائرات في الأيام الأخيرة.


ويعتقد بعض الخبراء أن أوكرانيا ربما نقلت أحد أنظمة الدفاع الجوي أميركية الصنع من طراز "باتريوت"، والتي كانت تستخدمها لحماية عاصمتها، إلى خط الجبهة حيث تتعرض القوات الأوكرانية لقصف مكثف من طائرات روسية خصوصاً في الشرق.


ووفقاً لسجلات القوات الجوية على تلغرام، أسقطت أوكرانيا منذ 17 شباط 10 قاذفات من طراز سو-34 ومقاتلتين من طراز سو-35 وطائرة كشف ومراقبة من طراز إيه-50 تُستخدم في تنسيق ضربات جوية روسية ضد أوكرانيا وتم إسقاطها باستخدام نظام إس-200، بحسب كييف.


ولم تدل السلطات العسكرية الروسية بأي تعليق بشأن هذا الأمر.


ولكن قنوات عبر تلغرام مقربة من الجيش الروسي أكدت تدمير طائرة من طراز "إيه-50" في 23 شباط الماضي في جنوب روسيا، فضلاً عن تدمير طائرة روسية أخرى من هذا النوع في منتصف كانون الثاني، متحدثة عن احتمال تعرضها لضربة عن طريق الخطأ من الدفاعات الجوية الروسية.


كذلك أكدت وزارة الدفاع البريطانية تدمير هاتين الطائرتين.


وكتبت الوزارة البريطانية على منصة "اكس" الثلثاء: "من المرجح أن يؤدي فقدان طاقمين متخصصين وذوي خبرة في غضون شهرين إلى زيادة التعب في المعارك في صفوف القوات المتبقية". 

MISS 3