سلسلة لقاءات لميقاتي في المنامة: نتمنّى أن تُعاود البحرين فتح سفارتها في بيروت

18 : 04

إستقبل ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي في مقر القمة العربية الثالثة والثلاثين في المنامة، وتم البحث "في العلاقات الثنائية بين البلدين والوضع في لبنان والمنطقة".


ورحب ملك البحرين "برئيس الحكومة ومشاركته في قمة البحرين، وعرض معه العلاقات الأخوية الوطيدة وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات التي تخدم مصالح البلدين الشقيقين". وأكد ملك البحرين "متانة العلاقات الثنائية الطيبة التي تجمع بين مملكة البحرين ولبنان والحرص على تطويرها وتنميتها لصالح الشعبين الشقيقين".


وأعرب ملك البحرين ورئيس الحكومة "عن تمنياتهما بنجاح القمة العربية وأن تسفر عن نتائج مثمرة تعزز التضامن العربي والسلام والأمن والاستقرار في المنطقة".


واكد ملك البحرين "موقف المملكة تجاه لبنان والذي يقوم على دعم كل ما يحفظ أمنه واستقراره وسيادته ووحدة أراضيه وما يحقق مصلحة شعبه الشقيق"، متمنياً "أن ينعم البلد الشقيق بالأمن والاستقرار والازدهار".


من جهته، ثمّن رئيس الحكومة "مواقف مملكة البحرين بقيادة الملك واهتمامها وحرصها على وحدة وضمان أمنه واستقراره"، متمنياً "لشعب المملكة دوام الخير والرخاء والتقدم تحت قيادة جلالة الملك".


وتمنى أن تعاود مملكة البحرين فتح سفارتها في بيروت.


وعقد رئيس الحكومة اجتماعاً مع رئيس وزراء الكويت الشيخ أحمد عبدالله الاحمد الصباح في مقرّ القمّة العربية في المنامة.


وخلال اللقاء، أكد ميقاتي أنّ لبنان يتمنى للكويت الشقيقة دوام العافية والازدهار، وأن الاجراءات المتخذة تعكس رؤية امير الكويت الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح لدعم استقرار بلاده .


كما هنأ رئيس الحكومة نظيره الكويتي على تشكيل الحكومة الجديدة وتمنى لها التوفيق في مهامها.


والتقى رئيس الحكومة، في حضور وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب، وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج في الجزائر أحمد عطاف وتم البحث في العلاقات بين البلدين وسبل توطيدها.

MISS 3