"الحزب" يُصعّد هجماته ضدّ إسرائيل

22 : 10

أعلن حزب الله أنّه استهدف اليوم الجمعة التجهيزات التجسسيّة في موقع بياض بليدا بالأسلحة المناسبة.


وجاء في البيان: "دعما لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسنادا لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، إستهدف ‏مجاهدو المقاومة الإسلامية عند الساعة (15:35) من بعد ظهر يوم الجمعة 24-05-2024 التجهيزات التجسسية في موقع بياض بليدا بالأسلحة المناسبة وأصابوها إصابة مباشرة ما أدى إلى تدميرها".


كذلك، أعلن "الحزب" أنّه استهدف مبنى يستخدمُه جنودٌ إسرائيليّون في مستعمرة مرغليوت بالأسلحة الصاروخيّة.


وجاء في البيان، أنّه "دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، وردًا على الاعتداءات الإسرائيلية على القرى الجنوبية الصامدة والمنازل المدنيّة الآمنة، استهدف مجاهدونا اليوم الجمعة 24-5-2024، مبنى يستخدمه جنود العدو في مستعمرة مرغليوت بالأسلحة الصاروخيّة".


وأعلن أيضاً أنّه استهدف عند الساعة 05:20 من بعد ظهر اليوم، موقع المالكية بصاروخي بركان.


واستهدف أيضاً "دبابة ميركافا في حرش شتولا بديلة عن الدبابة التي تمّ تدميرها أمس، بالصواريخ الموجّهة أثناء تحرّكها ما أدى إلى إصابتها وتدميرها ووقوع أفراد طاقمها بين قتيل وجريح، وعند رصد تحرّك جنود العدو حول الدبابة المدمّرة استهدفها مجاهدونا بقذائف المدفعيّة وأصابوهم إصابة مباشرة".


كذلك، أعلن"الحزب" في بيان، انه "دعما لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسنادا لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، استهدف ‏مجاهدو المقاومة الإسلامية عند الساعة 06:30 من بعد ظهر يوم الجمعة 24-5-2024 مقر ‏السرية الحدودية في ثكنة دوفيف بصواريخ الفلق وأصابوه إصابة مباشرة".‏


‏وأعلن أيضاً استهداف مبنى تتموضع فيه قوّة من الاستخبارات العسكرية ‏في مستعمرة المنارة ويحتوي على تجهيزات تجسسية فنية بالأسلحة المناسبة وأصابه إصابة ‏مباشرة ما أدى إلى تدمير التجهيزات التجسسية.


وفي بيان لاحق، أعلن أنّ مُقاتليه "استهدفوا عند الساعة 07:30 من بعد ظهر يوم الجمعة 24-5-2024 موقع ‏الرمثا في تلال كفرشوبا اللبنانية المحتلة بالأسلحة الصاروخية وأصابوه إصابة مباشرة".


كذلك، أكّد "الحزب" في بيان، أنّه "دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏ورداً على الاعتداء الإسرائيلي على بلدة حناويه، شنّ مجاهدونا اليوم الجمعة 24-5-2024، هجوماً بمسيّرة إنقضاضيّة على مقرّ الكتيبة الصاروخيّة والمدفعيّة في ثكنة يوآف استهدفت مكان تموضُع واستقرار ضبّاط وجنود العدو وأصابت هدفها بدقة".


وأعلن "الحزب" في بيان، أنّه "دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‌‏‌‌‌‏والشريفة، وردّاً على ‏الاعتداء الإسرائيلي على بلدة حناويه، شنّ مجاهدو المقاومة الإسلامية اليوم الجمعة 24-05-‏‏2024 هجومًا جويًا بمسيرات انقضاضية على المقر المستحدث للفرقة 91 في إييليت استهدفت ‏‏أماكن استقرار ضباط وجنود العدو وأصابت أهدافها بدقة". ‏


كذلك، أكّد "الحزب" أنّه استهدف مقرّ قيادة كتيبة السهل الإسرائيليّة في قاعدة بيت هيلل بصواريخ فلق.

MISS 3