إسرائيل تنوي استئناف مفاوضات الرهائن وحماس تنفي... وترحيب دولي بقرار "العدل الدولية"

الجيش الإسرائيلي يقصف "الحزب" في لبنان وسوريا... وباسيل: لجلسة تشريعية بشأن النزوح

02 : 00

من الإعتداءات الإسرائيلية على بلدة جبّين في الجنوب (أ.ف.ب)

يوم هادئ بدأ نسبياً أمس السبت على الجبهة الجنوبية، لتشتعل مجدّداً الاشتباكات منذ الظهر حيث شنّ الجيش الإسرائيلي سلسلة غارات على مناطق عدة مستهدفاً مواقع لحزب الله، كما وسّع غاراته ليستهدف سيّارتين لـ"الحزب" في منطقة القصير السورية وأسقط له 3 قتلى.


أما على الصعيد السياسي، فرئاسة الجمهورية مكانك راوح، وملف النازحين السوريين يتفاعل.


الجبهة المشتعلة

ميدانياً، استمر القصف الاسرائيليّ على الجنوب اللبناني، فاستهدفت الغارات الإسرائيليّة بلدات عيترون ويارون وعيتا الشعب وأطراف بلدتَي الجبين وطيرحرفا.


كما واستهدف الجيش الإسرائيلي بلدة الخيام في الجنوب، ما أدى الى اندلاع حريق كبير في خزان للمازوت تابع لمولد كهربائي خاص بمحطة إرسال لشركة "تاتش"، وناشد الأهالي الدفاع المدني التدخّل بسبب سرعة إنتشار الحريق وقربه من المنازل.


كذلك، استهدفت مسيّرة إسرائيلية سيارتين تابعتين لحزب الله في محيط مدينة القصير بريف حمص وسط سوريا، وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، سقوط 3 قتلى لـ"الحزب".


ردود الحزب

وفي معرض ردوده على استهدافات الجيش الإسرائيلي، أعلن حزب الله تدمير دبّابة ميركافا خلال تحرّكها بصاروخ موجّه ‏ما أدى الى إيقاع طاقمها بين قتيل وجريح. كذلك استهدف الحزب موقع زبدين في مزارع شبعا بقذائف المدفعيّة، واستهدف بعدها مبنيَيْن يستخدمهما جنود إسرائيليّون في مستوطنة شتولا.


في المقابل، نعى "حزب الله"، مساءً المقاتل بلال أمين مراد "ناصر" مواليد عام 1987 من بلدة عيترون في جنوب لبنان.


والدة نصرالله في ذمة الله

أيضاً، توفيت السبت والدة أمين عام حزب الله حسن نصرالله السيدة نهدية صفي الدين، واتصل رئيس مجلس النواب نبيه بري بالعائلة معزياً.


ملف النزوح

وفي جديد المواقف من ملف النزوح السوري، أكد عضو كتلة الكتائب النائب الياس حنكش أنه "يجب أن يكون هناك قرار لبناني بترحليهم، وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤوليته في هذا الملف، وخصوصاً أنّنا نرفض أن نتحاور مع نظام الأسد، لذا، علينا الضغط على الأمم المتحدة من أجل إقامة مخيمات حدودية للنازحين لأنّ لبنان بلد عبورٍ وليس بلد لجوء".


من جانبه، لفت رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل الى أن "تكتل لبنان القوي تقدّم من الرئيس نبيه برّي بطلب خطّي لعقد جلسة تشريع ضرورية متخصّصة بالقوانين المتعلّقة بالنزوح والسوريين الموجودين بطريقة غير شرعية على الأراضي اللبنانية"، وقال: "نحن في التكتل تقدّمنا بستة قوانين، إذا تمّ اقرارها، تعالج كل المخالفات الواقعة عليهم وتؤدّي الى تسريع عودتهم الى سوريا، وتمكّن البلديات مادياً من المساهمة الفعالة في هذه العودة".


الاعتداء على طفل سوري

وفي جديد الإشكالات مع النازحين، وقع إشكال بين أحد مرافقي النائب أديب عبد المسيح وطفل سوري في كفرعقا – الكورة، وانهال عليه بالضرب المبرح ما استدعى نقله المستشفى، على خلفية ركن السيارة.


وأشار عبد المسيح، الى أن الإشكال وقع خارج دوام عمل مرافقه ولا علاقة له بما حصل، رافضاً تسييس ما حدث.


إسرائيل واستئناف المفاوضات

وعلى خط إنهاء الصراع الدائر بين اسرائيل وحماس، أعلن مسؤول إسرائيلي أنّ لدى الحكومة "نيّة" لاستئناف المحادثات "هذا الاسبوع" بهدف التوصّل إلى اتّفاقٍ للإفراج عن الرهائن في غزة، وذلك بعد اجتماع في باريس بين مسؤولين أميركيّين وإسرائيليّين.


ولم يُدلِ المسؤول الإسرائيلي بمزيدٍ من التفاصيل حول الاتفاق.


وسرعان ما نفى مسؤول في حركة حماس استئناف المفاوضات مع إسرائيل، الذي كذب التقارير الإعلامية الإسرائيلية التي تحدثت عن استئناف أي محادثات في القاهرة الثلثاء.


ترحيب بقرار "العدل الدولية"

الى ذلك، نال قرار محكمة العدل الدوليّة حول الوقف الفوري للعمليّات العسكريّة الاسرائيلية في مدينة رفح، وفتح معبر المدينة البري، ترحيب وزارة الخارجية اللبنانية، ما يضمن "وصول المساعدات الإنسانيّة إلى كل المناطق في غزّة، ويسمح للّجان الدوليّة بالدخول للتحقيق في الممارسات والانتهاكات الإسرائيلية".


كما وطالبت الحكومة الاسبانيّة إسرائيل، بالامتثال لأمر المحكمة وهي أعلى هيئة قضائية تابعة للأمم المتحدة، بوقف عملياتها العسكرية في رفح "فوراً"، مشددةً على أن الحكم ملزمٌ قانوناً.


وزارة الخارجية الأردنية رحبت بدورها بقرار المحكمة "غير المسبوق"، وأكد الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير سفيان القضاة "ضرورة تنفيذ هذا القرار الذي يمثل الإرادة الدولية الداعية لوقف هذه الحرب العدوانية المستعرة وما تنتجه من معاناة وكارثة إنسانية غير مسبوقة، تجاوزت كلّ قواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والقيم الإنسانية والأخلاقية".

MISS 3